EN
  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2013

أول لبناني مقيم في بلده يتأهل إلى بطولة "مستر أولمبيا"

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

بالجهد والصبر ودون أي عون، تمكن أول لبناني مقيم في بلده أن يتأهل إلى مستر أولمبيا التي تعد حلم لكل لاعبي كمال الأجسام في العالم، محمد حقق هذا الحلم برفع اسم بلده ويحلم بالسفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية ليحقق إنجاز كبير لبلده هناك.

بالجهد والصبر ودون أي عون، تمكن أول لبناني مقيم في بلده أن يتأهل إلى مستر أولمبيا التي تعد حلم لكل لاعبي كمال الأجسام في العالم، محمد حقق هذا الحلم  برفع اسم بلده ويحلم بالسفر إلى الولايات المتحدة الأمريكية ليحقق إنجاز كبير لبلده هناك.

ورث محمد بنوت حب الرياضة عن والده الذي كان بطل للقوة البدنية وتأثر بابن عمه الحائز على جائزة مستر أولمبيا في أوائل الثمانينات وهو يعيش الآن في الولايات المتحدة.

بدأ ممارسة اللعبة بشكل جدي وهو في الـ18 من عمره، حينما كان يعمل عازفا على آلة الأورج الموسيقية في الإمارات، ومنها انط\لق إلى عالم المحترفين وحقق عشرات البطولات في بلده بمختلف أرجاء العالم.

وقال محمد بنوت-بطل لبناني لكمال الأجسام-:"شاركت في أول بطولة عام 2009، وحققت المركز السادس، وهو مركز جيد بالنسبة لمشاركتي مع عمالقة اللعبة، وبدأت اشارك في بطولات واحترف أكثر في عام 2010 و2011 و2012، وحققت المركز الثاني بهارفارد".

خاض محمد 7 بطولات في مختلف أنحاء العالم، وتمكن من خلالها حصد النقاط للوصول إلى بطولة مستر أولمبيا 13 التي ستقام أواخر هذا الشهر في مدينة لاس فيجاس الأمريكية، لكن بنوت مستاء لأنه لم يلتفت إليه المسؤولين سواء ماديا أو معنويا.