EN
  • تاريخ النشر: 20 يونيو, 2014

فيديو.. السيسي يصعد إلى طائرة العاهل السعودي في مطار القاهرة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

وصل خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله إلى مطار القاهرة الدولي في أول زيارة بعد فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي برئاسة جمهورية مصر العربية.

  • تاريخ النشر: 20 يونيو, 2014

فيديو.. السيسي يصعد إلى طائرة العاهل السعودي في مطار القاهرة

(القاهرة- mbc.net) وصل خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله  إلى مطار القاهرة الدولي في أول زيارة بعد فوز الرئيس عبد الفتاح السيسي برئاسة جمهورية مصر العربية.

هبطت طائرة خادم الحرمين الشريفين في مطار القاهرة، مساء اليوم الجمعة. وبث التلفزيون المصري لقطات وصول الطائرة.

وتوجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى الطائرة، وصعد إليها.

وهي أرفع زيارة لمسؤول عربي إلى مصر منذ انتخاب عبد الفتاح السيسي رئيسا. وأفادت مصادر أن الزيارة ربما تستغرق ساعتين على الأكثر.

وأعلن الديوان الملكي أن العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز سيقوم بزيارة رسمية إلى مصر، الجمعة، في طريق عودته من المغرب إلى السعودية.

وفي السياق ذاته ذكرت وكالة الأنباء السعودية، أن خادم الحرمين الشريفين غادر مدينة الدار البيضاء المغربية اليوم متوجها إلى القاهرة في طريق عودته إلى الـمملكة بعد إجازة خاصة قضاها  في المملكة المغربية.

ويضم الوفد الرسمي المرافق للملك عبدالله في زيارة مصر، وزير الخارجية الأمير سعود الفيصل، ورئيس مجلس الأمن الوطني الأمير بندر بن سلطان، إضافة إلى عدد مسؤولين.

من جهة أخرى أكد  السفير السعودي لدى مصر أحمد قطان  أن زيارة خادم الحرمين الشريفين  للقاهرة مساء اليوم تعد زيارة تاريخية كونها أول زيارة رسمية لزعيم إلى جمهورية مصر العربية بعد انتخاب فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيساً لمصر.

وأوضح  في تصريح له اليوم، أن الرئيس المصري المشير عبد الفتاح السيسي سيكون في مقدمة مستقبلي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود  لدى وصوله القاهرة .

وأشار السفير قطان إلى أن الزيارة لها دلالات وأبعاد ورسائل عديدة أولها تهنئة الرئيس المصري بمناسبة انتخابه، والأمر الثاني التأكيد على دعم المملكة العربية السعودية القوي لمصر وشعبها خاصة في هذه المرحلة الحساسة التي تمر بها جمهورية مصر العربية.

ولفت إلى "لقد عبر خادم الحرمين الشريفين بعد ثورة 30 يونيو في خطاب التهنئة الذي أرسلة للرئيس الانتقالي عدلي منصور عن موقف المملكة القوي و وقوفها قلباً وقالبامع مصر، ثم أتت بعد ذلك الرسالة الثانية التي أرسلها خادم الحرمين الشريفين  للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي فور فوزه بالانتخابات الرئاسية التي تؤكد مرة أخرى وقوف المملكة بجانب مصر حكومة وشعباً".

وشدد  قطان على أن المملكة العربية السعودية ومصر هما جناحا هذه الأمة ومن هنا تأتي أهمية هذه الزيارة لتنسيق كافة المواقف بين قيادتي البلدين، مؤكداً أن الاجتماع الذي سيعقد بين خادم الحرمين الشريفين وفخامة الرئيس المصري يعول عليه الكثير في التفاهم والتشارور حول الأوضاع التي تشهدها المنطقة.

وكان خادم الحرمين قد دعا خلال برقية تهنئة للرئيس عبدالفتاح السيسي بمناسبة فوزه بالانتخابات الرئاسية المصرية إلى "مؤتمر لأشقاء وأصدقاء مصر للمانحين، لمساعدتها في تجاوز أزمتها الاقتصادية، وليعلم كل منا أن من يتخاذل اليوم عن تلبية هذا الواجب وهو قادر مقتدر - بفضل من الله - فإنه لا مكان له غداً بيننا إذا ما ألمّت به المحن وأحاطت به الأزمات".

وناشد "كل الأشقاء والأصدقاء الابتعاد والنأي بأنفسهم عن شؤون مصر الداخلية بأي شكل من الأشكال، فالمساس بمصر يعد مساساً بالإسلام والعروبة، وهو في ذات الوقت مساس بالمملكة العربية السعودية، وهو مبدأ لا نقبل المساومة عليه، أو النقاش حوله تحت أي ظرف كان".