EN
  • تاريخ النشر: 07 أغسطس, 2011

الحلقة 7: موسى بن نصير.. السائر على خطى الوليد

تطرق الداعية عمرو خالد إلى سيرة القائد موسى بن نصير، مشيرًا إلى مولده في عهد الخليفة عمر ابن الخطاب بمدينة الخليل، رغم أن أصوله ترجع إلى العراق.

وعرض الدكتور عمرو خالد قصة إسلام والده نصير التي تعود إلى عهد

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 7

تاريخ الحلقة 07 أغسطس, 2011

تطرق الداعية عمرو خالد إلى سيرة القائد موسى بن نصير، مشيرًا إلى مولده في عهد الخليفة عمر ابن الخطاب بمدينة الخليل، رغم أن أصوله ترجع إلى العراق.

وعرض الدكتور عمرو خالد قصة إسلام والده نصير التي تعود إلى عهد الخليفة الأول أبو بكر الصديق الذي أرسل خالد ابن الوليد لفتح العراق، وهناك قبض على نصير أبي موسى الذي أسلم فيما بعد.

وتمنى نصير أن ينجب ابنًا شبيهًا بخالد ابن الوليد؛ فقد انبهر بقدرته على قيادة الجيوش، ليرزقه الله بموسى الذي رباه والده على فروسية وبطولات خالد.

كان موسى أول من تقدم لتعلم الحرب في البحر، فاستدعاه معاوية وعينه قائد الأسطول البحري للمسلمين، ففتح جزيرة صقلية وهو ابن الخامسة والعشرين.

ودفع موسى بن نصير ثمن مؤازرته عبد الله بن الزبير على مروان ابن الحكم، فعزله مروان، فلجأ إلى ابنه عبد العزيز وطلب منه الشفاعة، فشفع له.

وشفع عبد العزيز لموسى بن نصير مرة أخرى، وطلب من عبد الملك أن يرسله لفتح شمال إفريقيا، فوضع خطة تقوم على الفتح التدريجي، وبناء قلعة في كل مدينة من مدن شمال إفريقيا.

وخلال 3 سنوات، بنى موسى 3 موانئ، وأسطولاً بحريًّا، وأعد جيشًا من البربر "الأمازيغ" بقيادة طارق بن زياد.