EN
  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2009

نسرين تقرر العودة إلى حبيبها عمار

قررت نسرين العودة إلى حبيبها عمار وشكره على مساندته لها عندما واجهت صعوبات ومشاكل في حياتها الخاصة.

قررت نسرين العودة إلى حبيبها عمار وشكره على مساندته لها عندما واجهت صعوبات ومشاكل في حياتها الخاصة.

وتشاجر عمار مع جميل بعد أن خدع نسرين إلا أن سمير فض الاشتباك بينهما بعد أن وصف جميل غريمه عمار بأنه متشرد لا يجيد سوى قتال الشوارع.

وهكذا ابتعدت نسرين عن جميل بعد أن خدعها وغرر بها.

فقد أجرت نسرين عملية إجهاض نقلت على أثرها إلى المستشفى، وهناك رفضت وجود جميل معها مؤكدة له أنها لا تريد رؤيته ثانية.

وأكدت طبيبة نسرين لمنار أن حدوث النزيف بدون إجراء عملية جراحية غير طبيعي، وأمام انكشاف أمرها اعترفت نسرين لمنار بأنها أجرت عملية إجهاض وذلك قبل أن تطلب من أختها عدم إخبار والدتهما إيمان بما حدث.

واعترفت نسرين بخطئها مؤكدة أنها لن تسامح نفسها أبدًا.

من جهة أخرى تشاجرت نسرين مع صديقتها السابقة أسماء واعتبرت نسرين أن كل مشاكل عائلتها بدأت منذ ظهور أسماء وعمر في حياتهما.

وردت أسماء بأن وصفت نجاتي بأنه قاتل، وتسبب في مقتل عدد من ضحايا الزلزال بفساده.

وتدور أحداث المسلسل حول "عمر" الذي يعاني من صراع نفسيّ شديد بين حبه لمنار ورغبته في الانتقام من والدها "نجاتي" الذي كان سببًا في مقتل عائلته في الزلزال، بعدما ثبت تورطه في استخراج تصريحات لبنايات غير صالحة للبناء، فقد تدخل القدر في حياة "عمر" بشكلٍ مفاجئ ليحب الفتاة التي كان والدها سببًا في إتعاس حياته، وتفريقه عن أهله بعد موتهم في الزلزال.

ويصنف مسلسل الحلم الضائع في إطار الدراما الاجتماعية التي تكشف الهموم الإنسانية لشاب تركي يُدعى "عمربعد وفاة أفراد أسرته في الزلزال الذي ضرب منطقة بحر مرمرة، وينسج المسلسل بعد ذلك أحداثًا درامية تحاول أن تجيب على أسئلة مبهمة، ومفاجآت لم يتوقعها عمر، وخاصةً في علاقته بأسرته.