EN
  • تاريخ النشر: 13 أبريل, 2009

عمر يرفض عمل منار بالحانات الرخيصة

رفض عمر عمل حبيبته منار بإحدى الحانات الرخيصة لأنه لا يليق بها أن تعمل عازفة بحانةٍ من الدرجة الثانية.

رفض عمر عمل حبيبته منار بإحدى الحانات الرخيصة لأنه لا يليق بها أن تعمل عازفة بحانةٍ من الدرجة الثانية.

فقد زار عمر حبيبته منار بمحل عملها الجديد ليطلب منها أن تترك هذا المكان نهائيًّا؛ إلا أنها رفضت مؤكدةً له أنها تحتاج للعمل والاعتماد على نفسها.

واعتبرت منار أن الأفضل لها أن تبتعد عن عمر، لا سيما أنهما يعانيان من صعوبات مادية قد تجهض زواجهما.

واعترف عمر لمنار بأنه كان مرتبطًا بقصة حب مع علياء أثناء المرحلة الثانوية، وهو الأمر الذي أغضب منار لأنه لم يخبرها بحقيقة هذه العلاقة من قبل.

وأوضح عمر لصديقيه عمار ومختار أنه يتعمد التأكيد على فكرة إقامته علاقة عاطفية مع علياء في الصغر كي تتمكن منار من نسيانه.

وأكدت أسماء لصديقتها منار أن عمر يكذب عليها؛ لأنه يعاني من ظروف مادية صعبة ولا يريد توريطها في زيجةٍ لا مستقبل لها.

هذا وقد لجأت منار للعمل بهذه الحانة بعد أن رفضت أموال والدها وأكدت له أنها تفضل الجوع على أن تأكل من مالٍ أصله حرام.

فبعد رفع حصانة نجاتي البرلمانية ورفع أفراد الحراسة عنه عرض جميل على نجاتي أن ينقل أمواله إلى شخصٍ يثق به كي يتجنب مصادرة أمواله؛ وذلك أملاً في أن ينقل المال إليه.

ورحب نجاتي بالعرض لكنه تجاهل جميل مؤكدًا أنه يفكر في نقل أمواله إلى بناته لكن إيمان (والدة منار) رفضت تحويل أموال زوجها إليها.

وتدور أحداث المسلسل التركي الحلم الضائع حول مواجهة "عمر" صراعًا نفسيًّا شديدًا بين حبه لمنار ورغبته في الانتقام من والدها "نجاتيالذي كان سببًا في مقتل عائلته في الزلزال، بعدما ثبت تورطه في استخراج تصريحات لبنايات غير صالحة للبناء، فقد تدخل القدر في حياة "عمر" بشكلٍ مفاجئ؛ ليحب الفتاة التي كان والدها سببًا في إتعاس حياته، وتفريقه عن أهله بعد موتهم في الزلزال.

ويصنف مسلسل الحلم الضائع في إطار الدراما الاجتماعية، التي تكشف الهموم الإنسانية لشاب تركي يُدعى "عمربعد وفاة أفراد أسرته في الزلزال الذي ضرب منطقة بحر مرمرة، وينسج المسلسل بعد ذلك أحداثًا درامية تحاول أن تجيب على أسئلة مبهمة ومفاجآت لم يتوقعها عمر، خاصةً في علاقته بأسرته.