EN
  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2012

فهد السعوي .. يوجه رسائل خاصة جداً لثلاثة شخصيات

فهد السعوي

فهد السعوي

وجه مقدم برنامج "للحوار بقية" الإعلامي فهد السعوي، رسائل خاصة جداً لثلاثة شخصيات مهمة في حياته، كان لها أثر عميق وكبير في نفسه، حيث قال عن أحدهم أنه عشق حد الثمالة، وقال عن أخر أنه مضى ومضت الدنيا معه،حيث كان كل المعاني في جوقة واحدة، أعيش بعده جسداُ فقط، وقال عن ثالث أنه الصداقة بكل ماتحمله الكلمة من معنى بعيداً عن كل شيء

  • تاريخ النشر: 18 يوليو, 2012

فهد السعوي .. يوجه رسائل خاصة جداً لثلاثة شخصيات

يرى مقدم برنامج"للحوار بقية" عبر شاشة  MBCالإعلامي فهد السعوي، أن هناك شخصيات معينة كان لها تأثير ما عليه، وأختار أن يوجه إليها رسائل معينة، تعكس مكانة كل من هذه الشخصيات بقلب وعقل السعوي، حيث قال عن أحدهم أنه عشق حد الثمالة، وقال عن أخر مضى ومضت الدنيا معه، وقال عن ثالث أنه الصداقة بكل ماتحمله الكلمة من معنى، ياترى من هي هذه الشخصيات التي أختارها السعوي لتوجيه رسائله وماذا قال في مضمونها.. لنتابع:

  • غازي بن عبدالرحمن القصيبي:

"إضافة إلى اعتزازي به كأديب واحترامي له الكبير كمفكر،عشقته كمواطن حد الثمالة".

  • سلمان العودة:

"الصداقة بكل ما تحمله الكلمة بعيداً عن كل شيء، ويكفي أنني اجتمعت معه على طاولة عرفنا من خلالها الملايين وكسبت ثقة الملايين".

  • والدي عبدالله السعوي "رحمه الله":

بعد أن سرح في خياله وأطلق زفرات تغني عن الإجابة وبنظرات لمعت ودمعت بجرح لم يندمل بعد، قال" مضى ومضت الدنيا معه، كل الدنيا، إن كنت أعيش معه حيا يوماً بيوم فأنا أعيشه بعد موته ساعةً بساعة، لم يكن الأب ولا الصداقة ولا الأخوة، كان كل المعاني في جوقة واحدة، أعيش بعده جسداُ فقط".