EN
  • تاريخ النشر: 28 يوليو, 2012

خاشقجي: المؤسسات الرسمية تكلف رجالها ومؤسسات خاصة لقياس الرأي العام في المملكة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في جوابه عن سؤال مقدم برنامج "للحوار بقية" فهد السعوي حول امكانية افتراض وجود مؤسسات معينة ومحايدة لقياس الرأي العام أم تكون المؤسسات جزء ملحق بمؤسسات رسمية أو بحثية لذات البحث؛ أوضح الإعلامي والصحفي جمال خاشقجي

  • تاريخ النشر: 28 يوليو, 2012

خاشقجي: المؤسسات الرسمية تكلف رجالها ومؤسسات خاصة لقياس الرأي العام في المملكة

في جوابه عن سؤال  مقدم برنامج "للحوار بقية" فهد السعوي حول امكانية افتراض وجود مؤسسات معينة ومحايدة لقياس الرأي العام أم تكون المؤسسات جزء ملحق بمؤسسات رسمية أو بحثية لذات البحث؛ أوضح الإعلامي والصحفي جمال خاشقجي أنه من الأولى وجود النوعين؛ لأن المؤسسات الرسمية ستستخدم رجاله وأيضاً يكلفوا مؤسسات خاصة ويوجد مؤسسات خاصة بعضها الآن في طور التشكل. ويضيف خاشقجي " أن عميلة تحليل المضمون في الإعلام الجديد جديدة كما أن الإعلام نفسه جديد، اليوم أكبر مشاكل تويتر هي محركات البحث فيه، وقبل فترة تحدث أحد مسؤولي تويتر وأعلن أنهم سيضيفوا خدمات معينة تمكن الباحث أو مستخدم تويتر يرجع في أي وقت إلى تغريداته القديمة، هذه التغريدات أستطيع أن أحللها وأشكل منها رأي ما أو معلومة أستفيد منها لفهم الرأي العام السائد".