EN
  • تاريخ النشر: 02 يوليو, 2013

الحلقة 26: سليم البدري يرفض التطبيع مع الإسرائيليين

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

نازك السلحدار تغادر مصر مع ابنتها، يتضح لنا بعد ذلك أنها لم تغادر لرعاية زهرة كما ادعت، بل بعد أن نصبت على سليمان غانم وثروت، وهربت بمالها إلى فرنسا. سليم البدري يحذر نازك من الصيد الجديد الذي ألقت عليه بشباكها "مازن شرارة" وضغوطها عليه من أجل الارتباط، فهو في النهاية لا يحبها.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 26

تاريخ الحلقة 02 يوليو, 2013

نازك السلحدار تغادر مصر مع ابنتها، يتضح لنا بعد ذلك أنها لم تغادر لرعاية زهرة كما ادعت، بل بعد أن نصبت على سليمان غانم وثروت، وهربت بمالها إلى فرنسا. سليم البدري يحذر نازك من الصيد الجديد الذي ألقت عليه بشباكها "مازن شرارة" وضغوطها عليه من أجل الارتباط، فهو في النهاية لا يحبها.

سليم أيضًا يرعى زهرة في الغربة، ويحاول أن يكون الشعرة التي تجعله علاقتها بعلي مستمرة لحين نسيانه لآلام الماضي، ولتفاصيل تجربته المؤلمة معها، كما ينصحها بالعودة لمصر واستكمال طريقها في عالم الصحافة من هناك.

من جانب آخر؛ يرفض سليم عرض رجل الأعمال الإسرائيلي داود وولده إيلي بتكوين شركة متعددة الجنسيات للعمل داخل مصر، ويحذر شريكه طلعت من التفاوض معهم، لأن الهدف ليس تجاري قدر ما هو سياسي للتدخل في شؤون مصر، وفتح طريق للتطبيع، وداوود يتجه لعصمت سوناي بعرضه فيوافق عليه رغم تحذير زوجته له.