EN
lao
  • تاريخ النشر: 08 مارس, 2011

الصيرفي ينفي فبركة أسانسير.. ومروة محمد ترفض العمل مع نايف الراشد

رفض الفنان الكويتي محمد الصيرفي اتهامه بالغرور، معرباً عن استيائه من الانتقاد الشديد الذي يواجهه من قبل عدد من الصحفيين، قائلاً إنهم دخلاء على المهنة وأقلاما صفراء، وللأسف يكتبون فى صحف مهمة.

رفض الفنان الكويتي محمد الصيرفي اتهامه بالغرور، معرباً عن استيائه من الانتقاد الشديد الذي يواجهه من قبل عدد من الصحفيين، قائلاً إنهم دخلاء على المهنة وأقلاما صفراء، وللأسف يكتبون فى صحف مهمة.

وأضاف الصيرفي قائلاً "أصبحوا ينتقدون الناس ولا يحبون انتقادهم، ولا بد من أن يحترم كل صحفي قلمه، وألا يكون هناك تجريح ونقد قاسي".

واعترف الصيرفي بأن زميله في الوسط الفني -والفن الكوميدي بشكل خاص- طارق العلي هو النجم رقم واحد في المسرح فقط، وليس في التلفزيون.

ونفى الصيرفي ما تردد عن قيامه "بفبركة" برنامج الكاميرا الخفية "أسانسيربعدما انتشر كليب على موقع يوتيوب فيه اتفاق بينه وبين الفنانين على ما سيتم في الحلقات، وقال: "الفنانون الذين شاركوا في البرنامج، من عمالقة الفن الخليجي، وليس من المعقول إقدامهم على الفبركة".

وأضاف الصيرفي "هناك حسد وحقد، وناس ترغب في أن تشتهر على حسابي".

من ناحية أخرى، أكدت الفنانة مروة محمد رفضها بشكل نهائي العمل مع المنتج والفنان نايف الراشد مرة أخرى، بعد الأزمة التي نشبت بينهما مؤخراً خلال تصوير مسلسل شر النفوس.

وقالت النجمة السعودية، وقعت على دور ابتسام في شر النفوس مع نايف الراشد، لكنه غير الدور تماماً إلى حنان، وتحدثت معه، لكني لم أجد رداً مقنعاً، فقررت الانسحاب وطالبت بحقوقي الموجودة في العقد.

وأكدت مروة أن المشاكل التي تواجه الفنانة السعودية باتت قليلة، فقد تراجع رفض الأهل لهذه المهنة، رافضة التعليق على عدم تطرقها للحديث عن عائلتها خلال الأحاديث واللقاءات الصحفية.

وقدمت مروة محمد -خلال حلقة لو- دور زوجة ناكرة لجميل الزوج محمد الصيرفي الذي وقف إلى جوارها في محنتها.

وجسدت مروة دور سماح التي تزوجت بأحمد الفنان "محمد الصيرفيالذي فوجئ بقرار زوجته بالانفصال عنه، لكنه تعاطف معها عندما علم بمرضها الخبيث فأصر على البقاء على جوارها.

لكن الزوجة لم تقدر حجم التضحية التي قام بها الزوج، ورفضت مساندته في محنته عندما ترك ابنه لزوجته السابقة، وخسر كل أمواله، وقررت الانفصال عنه، فتزوج من أخرى أيضا من خلال مقابلتها في مكتب البريد.