EN
  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2010

قال إن الانفتاح على الدراما العالمية يأتي بناءً على دراسات عملية مسؤول بـMBC : الوهم" الإيراني و"لا لولا" الأرجنتيني مغامرة محسوبة

اعتبر فادي إسماعيل -مدير الخدمات الإعلامية في مجموعة MBC ومدير عام شركة O3 برودكشنز- عرض المسلسل الإيراني "الوهموالأرجنتيني "لالولا" مغامرة محسوبة لمجموعة MBC تأتي في سياق الانفتاح على الدراما العالمية.

  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2010

قال إن الانفتاح على الدراما العالمية يأتي بناءً على دراسات عملية مسؤول بـMBC : الوهم" الإيراني و"لا لولا" الأرجنتيني مغامرة محسوبة

اعتبر فادي إسماعيل -مدير الخدمات الإعلامية في مجموعة MBC ومدير عام شركة O3 برودكشنز- عرض المسلسل الإيراني "الوهموالأرجنتيني "لالولا" مغامرة محسوبة لمجموعة MBC تأتي في سياق الانفتاح على الدراما العالمية.

ودافع عن اختيار الدراما الإيرانية على وجه الخصوص لعرضها على شاشة MBC، مشيرا إلى أنها نوع مختلف كلية عن الدراما التركية؛ حيث لن يقدم المسلسل نور أو مهند الإيراني، ولكنه سيقدم رسائل أخلاقية مفيدة للمشاهد العربي، بينما لفت إلى أن اللهجة المصرية كانت الأنسب لطبيعة المسلسل الأرجنتيني.

وقال فادي إسماعيل -في لقاء مع برنامج "صباح الخير يا عرب" الثلاثاء 14 من سبتمبر/أيلول 2010م- إن دبلجة مسلسلين إيراني وأرجنتيني مغامرة، ولكنها محسوبة تتناغم مع أهداف MBC التي تقدم الجديد المحسوب من منطلق عدم الانحصار في عرض نوع واحد من الدراما".

وضرب ضيف صباح الخير يا عرب مثالا بالانفتاح المدروس للمؤسسة، بتجربتها في دبلجة المسلسلات التركية، التي لقيت نجاحا كبير على رغم أنها شهدت تعثرا في البداية.

وحول أسباب اختيار المسلسل الإيراني، قال مدير عام شركة O3: "السؤال الذي يجب أن يتم سؤاله هو: لماذا لدينا فقط مسلسلات تركية وفي السابق كانت لدينا فقط دراما أمريكية؟ ولم يقل أحد: لماذا لدينا دراما غير أمريكية واليوم أقول ولم لا الدراما الإيرانية؟".

واستطرد نحن لدينا انفتاح على كل الثقافات، وعلى كل ما يفيد الناس ويسليهم ويعطيهم دراما قوية، بعضها يحمل رسائل قيمية وبعضها شيء هدفه الأول تسلية الناس؛ لأن التلفزيون هو في الأساس وسيلة تسلية، وبالتالي لا غرابة أن يكون هناك مسلسلات إيرانية مدبلجة باللغة العربية".

واستبعد إسماعيل أن يكون مسلسل الوهم بالون اختبار هدفه قياس ردة فعل المشاهدين تجاه الدراما الإيرانية، ولكنه أكد "هذا الأمر لا يجري بالمزاجية، ولكنه يجري بناءً على خبرة في التعامل مع الأنواع المختلفة من الدراما التي تعتمد على حسن اختيار المضمون، وثانيا بناءً على دراسات ميدانية حتى يكون الاختيار قائما على عمل علمي موضوعي، وليكون قرار تقديم دراما ما ليس قائما على رأى فرد أو مزاج فرد.

وردا على سؤال عن المعايير التي يتم الاعتماد عليها لاختيار بين مختلف أنواع الدراما في العالم، أشار مدير O3 إلى أن MBC تعتمد في ذلك بشكل أساس على الإحصاءات التي تقوم بها الشركات المتخصصة لنسب المشاهدة، قائلا "هذا هو المعيار الأهم وليس رأي صديقي أو ابن عمي أو أصدقائي في دراما بعينها، فرغم أن ذلك جيدا، ولكن هذا الإعجاب الشخصي لا يكفي في العمل المهني الصحيحوتابع "نسب المشاهدة في المسلسلات التركية كانت ممتازة، واليوم نأمل أن تكون نسب المشاهدة للمسلسل الإيراني المدبلج باللهجة السورية يلقى نسب المشاهدة نفسها".

وفرق فادي إسماعيل بين نوعي الدراما التركية والإيرانية، قائلا "في المسلسل الإيراني لن نرى الجمال التركي مجسدا في نور بطلة مسلسل نور، ولن نجد "مهند" إيرانيا، ولكن سنجد قصصا قوية مركزة وتمثيل مقنع، فهذا شيء مختلف يأتي في سياق الانفتاح الذي تتبعه المؤسسة".

وتابع: ولكن المسلسل يتقاطع مع بعض المسلسلات العربية والخليجية في صراع القيم، بينما "لا لولا" يتميز بروح شبابية روح خفيفة عصرية مناسبة لجمهور MBC4، ولهذا كانت دبلجته باللهجة المصرية مناسبة، وذلك بناءً على دراسات عملية".

وردا على سؤال عن تدخل مقص الرقيب في المسلسلات، قال إسماعيل: "ليس هناك دراما صالحة بكليتها لمجتمع وغير صالحة لمجتمع آخر، ولكن عملية المونتاج وحذف بعض المشاهد والأشياء هي عملية طبيعة ومقبولة، وفي كل العقود لكي تجعل المنتج آمنا".

وضرب مثالا بالمسلسل الأرجنتيني "لا لولافقال "إنه بيع في عشرات البلدان وعبر القارات من أمريكا إلى أوروبا إلى أسيا، وهذا لا يعني أنه مناسب كما هو لعالمنا العربي، ولكن سيكون هناك تدخل لحذف بعض الأشياء، حتى يكون العمل مناسبا لقيمنا وعاداتنا، وهذا لا يعني من جانب آخر أنه لا يجب أن نشتري هذا المسلسل؛ لأن فيه بعض الأشياء غير المقبولة، فهذا يعني أننا لا نستطيع أن نشتري أي شيء من الدراما الأخرى، معتبرا أن مصطلح "الدراما الآمنة" هو مصطلح نسبي، فنحن الذين نجعل الدراما آمنة.

ولفت مدير O3 إلى أن المسلسلين الإيراني والأرجنتيني سيعرضان بدءا من السبت المقبل؛ حيث سيعرض الوهم على قناة MBC1، بينما سيعرض لا لولا على MBC4.