EN
  • تاريخ النشر: 07 نوفمبر, 2010

الحلقة 50: جاستون يتآمر مع كارولا للإطاحة بلولا

أوضاع المجلة لم تُرْضِ لولا بعدما أصبح جاستون مديرًا لها؛ ما دفعها إلى اتخاذ قرار الرحيل، وهو ما رفضه أجيرا وفاكوندو، ووعداها بالوقوف جانبها، وفي المقابل تآمرت كارولا مع جاستون على إزاحة لولا من منصبها.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 50

تاريخ الحلقة 06 نوفمبر, 2010

أوضاع المجلة لم تُرْضِ لولا بعدما أصبح جاستون مديرًا لها؛ ما دفعها إلى اتخاذ قرار الرحيل، وهو ما رفضه أجيرا وفاكوندو، ووعداها بالوقوف جانبها، وفي المقابل تآمرت كارولا مع جاستون على إزاحة لولا من منصبها.

فاكوندو رهن بقاءه في المجلة خلال الحلقة 50 ببقاء لولا، وأكد ذلك لناتاليا التي طالبته بإقناع لولا بالاستقالة وإقناع والدها أجيرا أيضًا بذلك؛ حيث رفض ذلك بشدة؛ الأمر الذي أزعجها؛ نظرًا لغيرتها الشديدة عليه وتخطيطها للزواج به.

جاستون بدأ ممارسة مهامه الإدارية، وذهب إلى لولا وأخذ يدقق ويسخر من مقالها الذي تُعِده لعدد المجلة الجديد؛ ما أثار غضبها.

ماركيتوس أحد مسؤولي الإذاعة هاتف جريس وفاجأها بقرار إعادتها إلى القناة مرة أخرى؛ الأمر الذي أسعدها.

ماركوس بوكال استشاري في العلاقات الزوجية، أحضرته كارولا لمناقشة أزمتها مع أجيرا؛ حتى يصبح هناك تناغم بينهما يدفعهما إلى استكمال مسيرتهما معًا، خاصةً في العمل بعد طلاقهما.