EN
  • تاريخ النشر: 28 يونيو, 2013

الاتحاد العراقي يهدد الأندية بالهبوط بعد التعاطف مع مدرب مصاب

مدرب كربلاء

الجميع تعاطف مع مدرب كربلاء بعد تعرضه للاعتداء

هدد الاتحاد العراقي لكرة القدم بفرض عقوبات صارمة بحق الأندية إذا تكرر انسحابها من مسابقة الدوري باسقاطها إلى الدرجة الثانية وفرض غرامات مالية على إداراتها.

(بغداد - mbc.net) هدد الاتحاد العراقي لكرة القدم بفرض عقوبات صارمة بحق الأندية إذا تكرر انسحابها من مسابقة الدوري باسقاطها إلى الدرجة الثانية وفرض غرامات مالية على إداراتها.

وقال أمين سر الاتحاد طارق أحمد في اتصال مع وكالة "فرانس برس" إن "الاتحاد قرر إنزال عقوبات بحق الأندية إذا تكرر انسحاب فرقها من المسابقة المحلية مستقبلا، من بينها إسقاط الفريق إلى الدرجة الثانية وتغريم إداراتها ما يقارب 25 ألف دولار أمريكي".

ويأتي هذا القرار بعد سلسلة من الانسحابات شهدتها الجولة 25 من بطولة العراق احتجاجا على حادثة اعتداء تعرض لها مدرب فريق كربلاء قبل أيام من قبل عناصر تابعة للشرطة في المدينة بعد مباراة الفريق أمام الجوية 2-4.

وكانت أندية بغداد والسليمانية والصناعة والكهرباء ونفط الجنوب انسحبت من الجولة الماضية تضامنا مع المدرب المذكور واحتجاجا على حالة الاعتداء، واعتبرها الاتحاد خاسرة 3-صفر في تلك المرحلة مع فرض غرامة مالية قدرها 8 آلاف دولار.

واعتبر بيان للاتحاد العراقي لكرة القدم هذه "الأندية بانها تبحث عن مآرب خاصة وتسعى لتغطية فشلها".

وما زال مدرب كربلاء محمد عباس فاقدا للوعي في إحدى مستشفيات المدينة في حالة حرجة جدا لتعرضه إلى كسور في الجمجمة ونزف.