EN
  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2013

نجوم الدوري الإنجليزي سعداء بتقنية خط المرمى.. هل تؤيد تطبيق التكنولوجيا في دوري بلدك؟

صورة توضح كيفية عمل تكنولوجيا خط المرمى

حظي تطبيق تقنية خط المرمى في الدوري الإنجليزي لكرة القدم باستحسان هائل، بعد بدء التطبيق الفعلي مباشرة من خلال مباراتين في المرحلة الأولى من المسابقة.

حظي تطبيق تقنية خط المرمى في الدوري الإنجليزي لكرة القدم باستحسان هائل، بعد بدء التطبيق الفعلي مباشرة من خلال مباراتين في المرحلة الأولى من المسابقة.

وبدأ تطبيق هذه التقنية للمرة الأولى في إنجلترا من خلال مباراة الدرع الخيرية بين مانشستر يونايتد وويجان، ثم طبقت في المباراة الودية بين المنتخبين الإنجليزي والاسكتلندي، على استاد "ويمبلي" بالعاصمة البريطانية لندن.

ويجرى العمل حاليا لتطبيقها في جميع ملاعب الفرق العشرين المشاركة في الدوري الممتاز للتأكد من عبور الكرة لخط المرمى من عدمه في أي مباراة بالدوري الإنجليزي.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية في عنوانها "إنها تعمل" كما قال كيفين دي بروين إن هذه التقنية تعمل بشكل جيد.

وشهدت المباراة بين تشيلسي وهال سيتي أمس الأحد أول مكاسب تطبيق هذه التقنية، حيث سدد الصربي برانيسلاف إيفالنوفيتش مدافع تشيلسي الكرة برأسه وتصدى آلان ماكجريجور حارس هال سيتي للكرة على مرتين في الوقت الضائع من المباراة ولكن الحكم كان بحاجة إلى الاستعانة بهذه التقنية للتأكد من عدم عبور الكرة خط المرمى.

وصرح دي بروين ، إلى شبكة "سكاي سبورتس" الإخبارية، قائلا:" كان واضحا أن الكرة لم تعبر الخط.. هذه التقنية جيدة لأنه لم يعد هناك مجال لمزيد من الأسئلة".

وتأخر تطبيق هذه التقنية رسميا إلى الموسم الحالي رغم ما حدث قبل ثلاث سنوات، عندما لم يحتسب الحكم هدفا صحيحا للمهاجم الإنجليزي فرانك لامبارد في شباك إنجلترا خلال مباراة الفريقين بدور الستة عشر لكأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا، بينما أظهرت الإعادة التلفزيونية اجتياز الكرة لخط المرمى بوضوح.

وبخلاف لقاء تشيلسي مع هال سيتي ، طبقت هذه التقنية في مباراة أخرى بالمرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي هذا الموسم وهي مباراة أرسنال وأستون فيلا التي خسرها أرسنال بنتيجة (1-3)، وشهدت هذه المباراة تسديدة من فابيان ديلف ارتطمت بالقائم وسارت بطول خط المرمى.