EN
  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2011

الحلقة 3: ضربات قاضية في سباق الدراجات!

بدأت مباراة بين "سيمونز" -الذي يطلق عليه اسم "رجل الرمال"- ضد "برايان أندرسون" -الشهير باسم توينكي- الذي استغل طول "سيمنز" وهجم على قدميه ليطرحه أرضًا ويوجه له ضربات قوية على رأسه، لكن "سيمونز" فاز في النهاية بعد أن وقف على قدميه.

  • تاريخ النشر: 05 سبتمبر, 2011

الحلقة 3: ضربات قاضية في سباق الدراجات!

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 3

تاريخ الحلقة 05 سبتمبر, 2011

بدأت مباراة بين "سيمونز" -الذي يطلق عليه اسم "رجل الرمال"- ضد "برايان أندرسون" -الشهير باسم توينكي- الذي استغل طول "سيمنز" وهجم على قدميه ليطرحه أرضًا ويوجه له ضربات قوية على رأسه، لكن "سيمونز" فاز في النهاية بعد أن وقف على قدميه.

ولا تحتاج أن تكون خبيرًا في "عالم الكاراتيه" لتستمتع بمباراة بين برايان كيلي المحترف ضد "موجتابا والي" التي وجه فيها "برايان" ضربة بقدمه لوجه خصمه.

وننتقل إلى ملوك الحلبة في 13 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1985؛ حيث اشتهر حينها "مايك تايسون" وعمره 19 عامًا، بعد أن وجه ضربة أولى بيده اليمنى في مباراة ضد "إيدي ريتشاردسونما فاجأه في البداية عندما حاول تجنب يده اليمنى فوجئ بضربة أخرى من يد تايسون اليسرى لينتصر "مايكلكن بإصابة طفيفة في الرقبة.

ولا تكتفي الضربات القاضية بأن تحتل الحلبات، وهو ما نراه في سباق دراجات عادي، لكن المفاجأة عندما اقترب أحد اللاعبين من الأرض الوعرة ليقفز فوقها بالدراجة، لكن يده اختلت ليقع ويشعر بألم شديد، لكن دون إصابات.

وفي جنوب أستراليا في أحد السباقات المهمة للدراجات اختل المقود من يد اللاعب ليتسبب في دمار شامل عندما اصطدم لاعب بآخر، وكانت النتيجة وقوع أكثر من 10 لاعبين بدراجاتهم.

وبالانتقال إلى حلبة الثيران نشاهد "الأكشن" جميعًا عندما يقع راكب الثور من فوق ظهره، ليتعرض لضربة مؤلمة على رأسه سببت ارتجاج في المخ ونقلته إلى حالة اللاوعي.

ونستكمل الحوادث مع فريق التشجيع؛ حيث وقفت مجموعة من الفتيات ممسكات بشعار الفريق، وعندما اقتربت الفتاة "كالي" لتصنع ثقبًا في الستار يخرج منه الفريق، فوجئت باندفاعهم جميعًا باتجاهها لتتعرض لورم عينيها وكسر في صدرها.