EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2011

الحكومة في خدمة الشعب

استعرض الإعلامي أحمد الشقيري بعض التجارب الناجحة في تعامل الإدارات الحكومية مع المواطنين، وزار، خلال الحلقة 14، الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في مدينة "دبي" الإماراتية، راصدًا الخدمات التي تقدمها للمواطنين والأجانب والمقيمين.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 14

تاريخ الحلقة 14 أغسطس, 2011

استعرض الإعلامي أحمد الشقيري بعض التجارب الناجحة في تعامل الإدارات الحكومية مع المواطنين، وزار، خلال الحلقة 14، الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في مدينة "دبي" الإماراتية، راصدًا الخدمات التي تقدمها للمواطنين والأجانب والمقيمين.

ومن بين موظفي استقبال الإدارة توجد موظفة متخصصة في التعامل مع الصم والبكم، كما يوجد بالإدارة "كافتيريا" فخمة لمن يريد أن يتناول الطعام من المرتادين، كما يوجد مركز طبي لعلاج الحالات المرضية الطارئة للعملاء.

كما تضم الإدارة قسمًا خاصًا للسيدات فقط، إضافة إلى خدمة "آمروهي عبارة عن سيارة مجهزة بأدوات الجوازات والإقامة، وتذهب للعميل للمكان الذي يريده عن طريق اتصاله برقم مختصر.

أما دائرة دبي العقارية، فهي رابع أسرع دائرة عقارية في العالم، ويمكن للشخص تسجيل أي عقد في مدة لا تتجاوز 20 دقيقة، يتعامل خلالها مع موظف واحد فقط.

وفي مقر مديرية أمن "إسطنبول" في تركيا، فوجئ الشقيري بأن الحكومة جهزت غرفة مخصصة للنساء المرضعات اللاتي يتعاملن مع المديرية وشؤون الجوازات، ويوجد أيضًا "حفاظات" مجانية للأطفال بالغرفة.

وأكد الشقيري أن تلك الخدمات المتعددة لا تدخل في باب الرفاهية، وإنما تدخل في نطاق الإحسان إلى المواطنين.