EN
  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2014

شارك..ما أسباب ظاهرة الديون في عالمنا العربي ؟

ذكرت عدة إحصائيات أن أكثر من 50% من المجتمع الأمريكي يقترضون بسبب شهوات و رفاهيات يمكن للحياة أن تستمر بدونها.

  • تاريخ النشر: 15 يوليو, 2014

شارك..ما أسباب ظاهرة الديون في عالمنا العربي ؟

(القاهرة - mbc.net) ذكرت عدة إحصائيات أن أكثر من 50% من المجتمع الأمريكي يقترضون بسبب شهوات و رفاهيات يمكن للحياة أن تستمر بدونها.

وكان الرئس الأمريكي باراك أوباما أعلن في خطاب جماهيري سابق، أنه مازال مدين ويدفع ما عليه من ديون وشيكات وأقساط نتيجة الدين والقروض التي امتلكها من قبل لشراء بيته وتلبية مصاريف دراسته.

ولهول المشكلة وانتشارها، أنشأ أشخاص في أمريكا منظمة غير ربحية لمساعدة ذوي المشاكل المادية في حل هذه المشكلات والقضاء عليها.

وأول ما تقدمه المنظمة الأمريكية من حلول قص كارت الائتمان للقضاء على الديون الواقعة على كاهل الشخص المدين.

ويؤدي ارتفاع الفوائد وعدم دفع الدين في أي دولة إلى ارتفاع الفوائد عن الدخل العام ما يؤدي إلى انهيارها وسقوط اقتصادها.

 وكانت الأرجنتين تعرضت إلى انهيار اقتصادي عام 1999 نتيجة الدين، ما أدى إلى تجميد أرصدة المواطنين وعدم السماح إلا بمبلغ 250 دولار أسبوعيا حد أقصى للسحب، ما أدى إلى اندلاع مظاهرات واحتجاجات عارمة في البلاد.

برأيك..

استفتاء