EN
  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2012

سوء طباع الأم يفسد بهجة غالب بلقائها في "خريف الحب"

غالب وأمه

غالب وأمه يتحدثان مع صباح

شعور غريب انتاب غالب عندما فاجأته السيدة العجوز بحقيقتهاورغم انتظاره لها سنوات طويلة إلا أن فرحته بقدومها لم تكن كاملة.

  • تاريخ النشر: 14 يناير, 2012

سوء طباع الأم يفسد بهجة غالب بلقائها في "خريف الحب"

 لم يصدق غالب نفسه حينما وقفت تلك السيدة العجوز أمامه معلنة أنها أمه التي لم يرها منذ طفولته، فكاد أن يسقط على الأرض من هول المفاجأة ضمن أحداث المسلسل التركي "خريف الحب" الذي تعرضه MBC4.

غالب استرجع سريعًا ذكريات آخر لقاء بينه وبينها عندما تركته في ملجأ الأيتام وذهبت ثم لم يرها بعد ذلك دون أن يعرف لِمَا تركته، وأين كانت كل هذه السنوات فجلست تحكي له قصتها ومبرراتها.

غالب كان في حيرة من أمره بين ملامحها التي تقول إنها أمه وبين شك لم يؤثر في استقباله لها في بيته ومنحها مكانتها كونها أمًّا، لكنها ومنذ اليوم الأول أساءت معاملة حبيبته صباح وأبنائها، وانتصرت لزوجته نورسان دون أن تعرف سبب انفصالهما.

 الأم أساءت إلى الجميع "الخادمة والسائقوبلغت جرأتها حد الذهاب إلى زوجته نورسان والتحالف معها ضد صباح، ما دفع غالب إلى اللجوء لحيلة كي يتأكد بها من شخصية الأم.. برأيك هل هي أم غالب الحقيقية أم أنها مجرد مدعية.. شارك برأيك.