EN
  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2012

سعد الدين ينتصر لحبه الأول على حساب خطيبته في "خريف الحب"

سعد الدين يترك خطيبته

سعد الدين يترك خطيبته

الحب الأول أثبت أنه الأقوى في مسلسل خريف الحب، بعدما ترك سعد الدين خطيبته في ليلة الزفاف وذهب إلى حبيبته الأولى.

  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2012

سعد الدين ينتصر لحبه الأول على حساب خطيبته في "خريف الحب"

رغم أنها تركته وتزوجت من رجل يكبرها لمجرد أنه يملك المال، لم ينس سعد الدين حبه لملك، فبمجرد لقائهما تحركت مشاعره وخاض من أجلها المخاطر على أمل أن تتخلص من زواجها وتعود إليه، في أحداث المسلسل التركي "خريف الحب" الذي تعرضه MBC4.

ملك المرأة الفاتنة، كانت حائرة ما بين الحنين إلى الحب والرغبة في المال، فقررت الاحتفاظ بالاثنين، وهو ما دفعها إلى الجريمة، عندما حرضت على قتل زوجها، من أجل أن تنعم بأمواله مع حبيبها سعد الدين.

فوجئت ملك بحبيبها يرتبط بفتاة أخرى، في الوقت الذي تخلصت فيه من زوجها، ورغم أن سعد الدين قرر طي صفحة حبه لها والالتفات إلى خطيبته الجديدة، فإنه فشل في نسيانها.

حاول سعد الدين التأقلم مع سارة الفتاة الطيبة التي تنتمي إلى طبقته، فتعددت لقاءاتهما حتى وصلت إلى يوم الزفاف، وهو اليوم الذي أيقن فيه سعد الدين أنه لن يستطيع العيش بدون حبيبته الأولى، فذهب إليها وطلب منها أن تهرب معه.

سعد الدين الذي ظل لسنوات مجروحًا من امرأة تركته، يضع اليوم خطيبته في الموقف نفسه.. فهل الحب مبرر لمثل هذا التصرف.. شارك برأيك؟.