EN
  • تاريخ النشر: 14 أغسطس, 2011

الحلقة 14: حيادية الاعلام "السلطة الرابعة"

كيف أصبح الإعلام سلطة رابعة؟ وما ضوابط ممارسته هذه السلطة؟.. وما هو مفهوم الحيادية التي تتحدث عنها وسائل الإعلام؟.. أسئلة أجاب عنها الدكتور سعد البريك في الحلقة 14 من "نبض الكلام".

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 14

تاريخ الحلقة 14 أغسطس, 2011

كيف أصبح الإعلام سلطة رابعة؟ وما ضوابط ممارسته هذه السلطة؟.. وما هو مفهوم الحيادية التي تتحدث عنها وسائل الإعلام؟.. أسئلة أجاب عنها الدكتور سعد البريك في الحلقة 14 من "نبض الكلام".

البريك ألقى الضوء على أهمية الإعلام وتأثيره على الرأي العام، وهو ما جعله رابعا بعد السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية، مشترطا أن يكون الإعلام منفصلا عن السياسة حتى يقوم بمهمته في حيادية.

أما مفهوم الحيادية، وهل هو موجود فقط عند الأكاديميين وغير موجود على أرض الواقع أثناء الممارسة، أم لا؟.. فقد أجاب عليه البريك مناديا بضرورة تحقيق الشفافية التي تساهم في تحقيق دور الإعلام الرقابي.

وأكد البريك أن أكثر القنوات الإخبارية تحركها أهداف سياسية، وقال إن الإعلام لا يمكن أن يتم فصله عن التوجه السياسي.. ثم تحدث عن كيفية تزييف الحقائق بهدف خدمة الغايات والأهداف السياسية.

وفي ملف الأحداث علق فضيلة الشيخ على اعتزام هولندا إنتاج فيلم كرتوني يسيء لزوجات الرسول صلى الله عليه وسلم، كما علق على إغلاق صحيفة "نيوز أوف ذا وورلد" البريطانية بعد 168 سنة بعد فضيحة التنصت.