EN
  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2014

وجدت والدتها بعد 16 عاماً

فتاة

فتاة

التقت الشابة أولغا بوالدتها بعد غياب دام 16 عاماً وذلك بعد أن خطفت على يد الغجر حين كان عمرها 4 سنوات، اليوم تبلغ أولغا 20 عاماً، وصفت أولغا لقائها بوالدتها.

  • تاريخ النشر: 16 يوليو, 2014

وجدت والدتها بعد 16 عاماً

(بيروت- mbc.net) التقت الشابة أولغا بوالدتها بعد غياب دام 16 عاماً وذلك بعد أن خطفت على يد الغجر حين كان عمرها 4 سنوات، اليوم تبلغ أولغا 20 عاماً، وصفت أولغا لقائها بوالدتها.

وقالت أولغا أن شلالات من الدموع انهمرت على وجه كلتينا. وأضافت قائلة أن والدتها مريضة للغاية وأنها موجودة على الأرض ولكنها ليست حيّة بالفعل.

كان من المحزن للغاية لقاء الأم بطفلتها بعد أن خطفت من قبل الغجر قبل 16 عاماً، بدأت القصة حين هربت والدة اولغا من زوجها المدمن على الكحول وأخذت طفلتها معها، حينها التقت الأم بمجموعة من الغجر الرحل على الطريق والذين أقنعوها بالرحيل معهم الى مدينة مولدافا على بعد 500 ميل من المدينة التي يقطنون بها.

ادعت الوالدة أن الغجر قاموا بخداعها أثناء الرحلة حيث توقفوا أمام متجر واعطوها بعض المال لشراء السجائر وبعدها فروا هاربين برفقة طفلتها التي تبلغ من العمر 4 أعوام، عادت الأم الى مدينتها وأخبرت الشرطة بما حصل لكن دون جدوى، وفي هذه الأثناء بيعت الطفلة أولغا لغجرية ثانية أرادت أن تنجب لكن لم تستطع، مقابل حلق ذهبي وبعض المال.

غيرت عائلة أولغا الجديدة اسمها الى "ماري" وذهبت الى مدرسة لتعلم اللغة الروسية بالإضافة لدراسة الطهي وتصفيف الشعر، لم تلقي أولغا اللوم على والدتها فيما حصل إنما قالت هذا من جراء القدر، لكنها لطالما تسائلت عن أصلها وعائلتها وعن المكان الذي أتت منه.