EN
  • تاريخ النشر: 17 يونيو, 2014

مفتي السعودية: "تويتر" مشبوه وعلى الدعاة الابتعاد عن الجدل

مفتي السعودية

مفتي السعودية

وجّه عبدالعزيز آل الشيخ - المفتي العام للمملكة العربية السعودية- الدعاة الشرعيين بتجنّب أسلوب الإثارة في مواقع التواصل الاجتماعي، مشدداً على ضرورة ألا تكون مشاركتهم فيها، إلا في حال رد ما يتم تداوله من أباطيل، فيما وصف آل الشيخ هذه المواقع بـ"المشبوهة".

  • تاريخ النشر: 17 يونيو, 2014

مفتي السعودية: "تويتر" مشبوه وعلى الدعاة الابتعاد عن الجدل

وجّه عبدالعزيز آل الشيخ - المفتي العام للمملكة العربية السعوديةالدعاة الشرعيين بتجنّب أسلوب الإثارة في مواقع التواصل الاجتماعي، مشدداً على ضرورة ألا تكون مشاركتهم فيها، إلا في حال رد ما يتم تداوله من أباطيل، فيما وصف آل الشيخ هذه المواقع بـ"المشبوهة".

وذكرت نشرة MBC الثلاثاء 17 يونيو/حزيران 2014 أن المفتي أوضح خلال محاضرة قدّمها في جامع الإمام تركي بن عبدالله بالرياض، بعنوان: "أخلاقيات التعامل مع شبكات التواصل الاجتماعي في ضوء الهدي النبويأن الداعية الذي يشارك في مواقع التواصل الاجتماعي يجب أن يكون ذا علم شرعي، ولوجوده منفعة ومصلحة، بعيدًا عن التسلية والإثارة والانتقاص من الآخرين.

وأضاف آل الشيخ: "هذه المواقع مشبوهة، لذا يجب ألا يتم الانضمام إليها، إلا إن كان في ذلك مصلحة لرد الباطل بالحق، فإذا كان الإنسان يهدف من تغريداته إلى إيضاح الحق ودحض الباطل المنتشر بين الناس فهذا لعله خير، أما الدخول لمجرد التسلية فلا يصلح، كما يجب على الداعية أن يكون ذا علم وفضل ليقدّم تغريدات بحق وأصول ثابتة وفق الكتاب والسنةمعتبرًا المشاركة لهذا الغرض السامي بقصد الخير واتباع الطريق المستقيم بالأمر الطيب الذي يؤجر صاحبه.

ونصح المفتي مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي بتقوى الله، وتوعية الأبناء والبنات بالطرق الصحيحة لاستخدام المواقع والأجهزة.