EN
  • تاريخ النشر: 11 ديسمبر, 2012

فريد عبدالخالق ينال الدكتوراه بعد سن التسعين

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

حصل الدكتور فريد عبدالخالق على شهادة الدكتوراه بعد أن تجاوز سن التسعين، بدرجة الإمتياز. قرّرت لجنة "غينيس" للأرقام القياسية أن تطبع الرسالة التي قدّمها وتوزّعها المكتبات العالمية.

  • تاريخ النشر: 11 ديسمبر, 2012

فريد عبدالخالق ينال الدكتوراه بعد سن التسعين

(بيروت- mbc.net) حصل الدكتور فريد عبدالخالق على شهادة الدكتوراه بعد أن تجاوز سن التسعين، بدرجة الإمتياز. قرّرت لجنة "غينيس" للأرقام القياسية أن تطبع الرسالة التي قدّمها وتوزّعها المكتبات العالمية.

موضوع الرسالة كان "الحسبة في الإسلامويشدّد عبدالخالق على أن الإسلام دين منفتح على البلاد كلّها، داعياً إلى التعاون مع الصين تيمناً بالرسول الأكرم وبقوله "أطلب العلم ولو في الصين".

بدأ دراسة الدكتوراه سنه 1965 ولم يكملها وقدّمها عام 1993، قدّم الشهادة إلى روح زوجته التي حفزّته على إكمال الرسالة، ويرجع سبب التوقّف من إكمال الدراسة سابقاً إلى الظروف الصعبة التي يمرّ بها الإنسان.

فريد عبدالخالق من مواليد 1915 عاصر العديد من الثورات الشعبية في مصر، ويقول أن مصر دائماً تثور من أجل الكرامة والحرية.

يعتبر أن للمرأة دور في المجتمع وهنّ على قدم المساواة في تحمّل عبء الإصلاح وإقامة الدولة.

كان صديقاً للشيخ حسن البنا، ويقول "هو غيّر حياتي ودعاني إلى الإهتمام بنفسي لأكون مسلماً بصدقوفي نصيحة إلى الشباب يقول: "لا أقبل لنفسي ولا أي إنسان يحترم نفسه أن يقع في مصيبة اليأس وسيحقق ذلك بالإيمان، الثقة، والعمل المتواصل".