EN
  • تاريخ النشر: 04 ديسمبر, 2012

شهادات لفتيات إغتصبنّ في ليبيا

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

مع قيام الثورة الليبية لم تكتف قوات معمر القذافي بالإنتقام من معارضيها الرجال بل وسعت دائرة إنتقامها إلى النساء اللواتي تعرّضن إلى الإغتصاب وهتك الأعرض إنتقاماً ولم تخرج هذه الحالات إلى العلن إلا بعد سقوط نظام القذافي.

  • تاريخ النشر: 04 ديسمبر, 2012

شهادات لفتيات إغتصبنّ في ليبيا

(بيروت- mbc.net) مع قيام الثورة الليبية لم تكتف قوات معمر القذافي بالإنتقام من معارضيها الرجال بل وسعت دائرة إنتقامها إلى النساء اللواتي تعرّضن إلى الإغتصاب وهتك الأعرض إنتقاماً ولم تخرج هذه الحالات إلى العلن إلا بعد سقوط نظام القذافي.

هدى، إحدى المغتصبات تحدّثت عن ما حدث معها وهي تنتظر وسيلة النقل على جانب الطريق العام، وهجم عليها أفراد من كتيبة الجيش، تقول: "أخذوني وإغتصبوني وأعادوني في نفس اليوم، هم من الكتائب والمتطوعين كانوا ثلاثة".

تضيف: "قاموا بذلك لأنهم يعرفون أنني معارضة وضد القذافيقالوا لها أنت لا تريدين القذافي وطلبوا منها قول "الله، معمر، ليبيا وبس".

الإغتصاب حدث قبل سقوط ليبيا، هدى لا تريد أن يعرف أحداً انها مغتصبة وقد نزلت في المطار وإلتقت مع أناس طلبت منهم أقرب شخص لخدمتها فكان الردّ حقوق الإنسان للمرأة، وبعدها وصلت الدكتورة سهام سرقيوة.