EN
  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2013

من البلاستيك إلى كراسي للمعوقين..في المدينة المنوّرة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

إستفادت المدينة المنوّرة من الكؤوس البلاستيكية والزجاجية وتحويلها إلى كراسي متحرّكة للمعوقين ومستلزمات طبيّة للمرضى. وهذا العمل التطوّعي قامت به الشابة نهلة الشهيمي مع فريق من أصدقائها.

  • تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2013

من البلاستيك إلى كراسي للمعوقين..في المدينة المنوّرة

(بيروت- mbc.net) إستفادت المدينة المنوّرة من الكؤوس البلاستيكية والزجاجية وتحويلها إلى كراسي متحرّكة للمعوقين ومستلزمات طبيّة للمرضى. وهذا العمل التطوّعي قامت به الشابة نهلة الشهيمي مع فريق من أصدقائها.

نهلة السحيمي من المدينة المنوّرة وقد أرادت أن نعيد تدوير القمامة وبقايا بعض النفايات إلى مصدر لجمع الأموال لجمع الأموال والحفاظ على البيئة وكذلك لمساعدة المعوقين.

تقول نهلة السحيمي، صاحبة فكرة جمع النفايات وتحويلها إلى كراسي متحوّلة للمعوقين، أن الفكرة بدأت منذ حوالى 7 أشهر. وأعطوا خبراً للناس للتجميع.

الفريق يتألف من 100 عضو تقريباً والعمل الفعلي بدأ منذ شهر واحد فقط، والفريق مكوّن من كافة شرائح المجتمع وهذا العدد في إزدياد، وتشدّد على أن عملهم تطوّعياً ومن دون أيّ مقابل.

أهداف فريق العمل التطوّعي قائمة على أربعة وكلّ هدف يترأّسه شخص وله عناصر محدّدة منها العون، الطاعة، المساعدة، الثقافة، وتفعيل دور المرأة.