EN
  • تاريخ النشر: 25 ديسمبر, 2011

الوجه الآخر لكردستان و3 مجتمعات عربيَّة

سميرة مدني في الأردن

سميرة مدني في جولتها بالأردن

مذيعات كلام نواعم يقمن بجولة للتعرف على العادات والتقاليد والموروث الثقافي لإقليم كردستان وسلطنة عمان والأردن والسودان

في حلقة مميزة، تعرفت النواعم على عادات والتقاليد إقليم كردستان وسلطنة عمان والسودان والأردن، والموروث الثقافي الاجتماعي المميز لكل منهم، وألقين الضوء على الأزياء الفلكلورية والعمارة والأسواق الشعبية، وغيرها من الوجوه الثقافية الأصيلة في تلك البلدان.

الرحلة المشوقة بدأت من إقليم كردستان مع الإعلامية فوزية سلامة التي تعرفت على حضارة الإقليم والنهضة التي تنتظره، ثم العادات والتقاليد والتراث، وأجرت فوزية لقاءات مع مسؤولين حكوميين وربات بيوت وحرفيين.

المحطة الثانية من الحلقة كانت مع فرح بسيسو في السودان البلد المليء بالتراث والتنوع، واستضافت بسيسو إحدى الأسر السودانية التي عرفتها على تفاصيل العرس السوداني؛ حيث تبدأ التحضيرات قبل العرض بـ15 يومًا أو شهر كامل، كما تعرفت على المأكولات السودانية، وخاصة تلك التي تُقَدَّم يوم العرس.

الحلوى العمانية هي تقليد في كافة المناسبات وبنكهات مختلفة تعرفت عليها أكثر الإعلامية هبة جمال التي حلت في الفقرة الثالثة في تلك الرحلة؛ حيث تعرفت على ملامح العمارة العمانية وتراثها وجغرافيتها، وتكوينها السياسي والاجتماعي.

ومن الأردن، نقلت سميرة مدني ملامح التراث، وشاركت في صنع لوحة من الفسيفساء على يد خلود، وهي إحدى المتخصصات في هذا الفن، ثم قابلت لينا المغربي وتعرفت على المأكولات التراثية، بينما تعرفت على الرقصات الشعبية هناك.