EN
  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2011

هل يمكن أن تخطف أطفالك من زوجتك الأجنبية إذا استحالت العشرة بينكما؟

ابن العداء المغربي خالد سكاح

أحد الأبناء الذين اختطفتهم أمهم

مشاركة بالرأي حول مشكلة خطف الأبناء بعد فشل الزواج بين اثنين مختلفي الجنسية وما ينتج عن ذلك من مشكلات أسرية ونفسية للابناء

تناولت حلقة هذا الأسبوع من برنامج "كلام نواعمالثمن الذي يدفعه الأطفال نتيجة الخلاف بين الأزواج من جنسيات مختلفة، لدرجة تجعلهم ضحية عمليات خطف من الأب أو الأم، ليجد نفسه في دولة أخرى بدون أحد الوالدَيْن. والمشكلة أن هذه الجريمة لا يعاقب عليها القانون.

الحالات الواقعية التي عرضتها الحلقة، ألقت الضوء على الألم النفسي والحسرة اللذين تسببهما جريمة الخطف لأحد الوالدَيْن الذي يحرمه الخاطف من أبنائه.

و يمتد الضرر النفسي إلى الأبناء الذين يُحرمون من أبيهم أو أمهم نتيجة ذلك.

فإذا كان الزواج بالأجانب يحمل هذه المخاطرة، فما الذي يدفع السيدة إلى أن تتزوج أجنبيًّا؟ والعكس.. ما دافع الشاب الذي يتزوج أجنبيةً؟.. وأيًّا كان هذا الدافع، هل يمكن مقارنته بحجم المخاطرة؟

وإذا تزوجتَ أجنبيةً ثم اختلفت معها.. هل يمكن أن تخطف أطفالك وتحرمهم من أمهم؟.. شارك برأيك.