EN
  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2010

مؤلف سوري لـ"نواعم": المرأة البدوية لم تتغير و"كلام حريم" لم يظلمها

أكد المؤلف عدنان العودة أن الفيلم التسجيلي السوري "كلام حريمالذي يتناول وضع المرأة البدوية في المجتمعات العربية، لم يشكل أي ظلم لها.

  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2010

مؤلف سوري لـ"نواعم": المرأة البدوية لم تتغير و"كلام حريم" لم يظلمها

أكد المؤلف عدنان العودة أن الفيلم التسجيلي السوري "كلام حريمالذي يتناول وضع المرأة البدوية في المجتمعات العربية، لم يشكل أي ظلم لها.

وأشار عدنان خلال حلقة "كلام نواعم" على قناة MBC1 الأحد 25 إبريل/نيسان، إلى أن صورة المرأة البدوية لم تتغير منذ عشرات السنين، وهذا ما تناوله الفيلم الذي عُرض في مهرجان سينما الواقع في سوريا.

واستبعد، نهضةَ المجتمع مادام هناك نموذج للمرأة العربية تمر بهذه الظروف المعيشية، مطالبا بضرورة أن يكون للمرأة دور كبير وفعال في المجتمع.

وأضاف أنه شاهد أفلاما منذ عشرات السنين، تناولت أحداثها هذه المنطقة البدوية، ولم تتغير أحوالها حتى الآن، ويسعى بهذا الفيلم التسجيلي، أن يكون سبباً في وضع حدّ لهذه الأوضاع، التي تؤثر بالسلب على المجتمع.

من جانبه أكد مخرج العمل سامر برقاوي، أنه تم اختيار الشكل التسجيلي الوثائقي، لإنجاز هذا العمل بدلاً من الدرامي، لأنه يعطي شكلاً أقرب للواقعية، وأن ما دفعه لعمل مثل هذه الأفلام هو اكتشافه العديد النماذج السلبية التي لا بد من القضاء عليها.