EN
  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2014

الفتور الجنسي سبب جريمتها

قامت أم بالتخلص من نجليها، ثم أقدمت على الانتحار، بسبب فتور العلاقة الزوجية بينها وبين زوجها وتعرضها للاكتئاب في الإسكندرية.

  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2014

الفتور الجنسي سبب جريمتها

(بيروت- mbc.net) قامت أم بالتخلص من نجليها، ثم أقدمت على الانتحار، بسبب فتور العلاقة الزوجية بينها وبين زوجها وتعرضها للاكتئاب في الإسكندرية.

وقد وجدت 3 جثث، منهم مريم كمال إبراهيم مصابة بجرح قاتل بالرقبة والرسغ الأيسر، ونجلها مينا نادي وهيب أعلى سرير حجرة النوم مصاباً بجروح قاتلة بالرسغ الأيمن، وإبنتها الطفلة بتول نادي وهيب أعلى سرير حجرة النوم مصابة بجروح قاتلة بالرسغ الايسر.

وعثر داخل حجرة النوم على قارورتين من الغاز وسكين يستخدم في المطبخ وشفرات حلاقة ملوثين بالدماء وصورة للسيد المسيح بجوار جثة الطفل مينا وصليب خشبي بجوار جثة الطفلة بتول.

تبين أن جميع منافذ الشقة سليمة ومحتوياتها مُرتبة وعثر بالشقة على إقرار باسم المتوفاة موضوع داخل كتاب الإنجيل، يتضمن تبرعها بأموالها ومصوغاتها الذهبية لإحدى الكنائس وهي بكامل قواها العقلية، وموقّع من قبلها.

وبإستدعاء زوج المتوفاة، 42 عاماً، ويعمل سائقاً، أقرّ بأنه سبق لزوجته محاولة الانتحار مع نجليها ووضع قارورة الغاز داخل حجرة النوم.

وباستدعاء شقيقة المتوفاة،  ذكرت بأن الإقرار المعثور عليه داخل الإنجيل بخط يد شقيقتها وكذا توقيعها، وأن الإنجيل خاص بها، ورجحت قيام شقيقتها المتوفاه بالتخلص من نجليها والانتحار وعللت قيام شقيقتها بذلك للأسباب الآتية:

فتور العلاقة الزوجية بين شقيقتها وزوجها، حيث كان زواجهما تقليدياً واتجهت شقيقتها المتوفاة في الآونة الأخيرة إلى الزهد في الحياة، حيث تبرعت بميراثها وأموالها ومصوغاتها الذهبية لإحدى الكنائس قبل وفاتها بيومين.