EN
  • تاريخ النشر: 07 ديسمبر, 2009

أحمد فلوكس: "حليب قلبي" فكرة طارئة.. والنجومية تجلب الاكتئاب

اعترف الفنان الشاب أحمد فلوكس بأن النجومية تجلب الاكتئاب؛ لأنها تغرس في صاحبها الإحساس بالمسؤولية أمام جمهوره، موضحا أنه عقب كل عمل يسأل نفسه "وماذا بعد؟".

اعترف الفنان الشاب أحمد فلوكس بأن النجومية تجلب الاكتئاب؛ لأنها تغرس في صاحبها الإحساس بالمسؤولية أمام جمهوره، موضحا أنه عقب كل عمل يسأل نفسه "وماذا بعد؟".

وأكد فلوكس خلال استضافته ببرنامج "كلام نواعمالأحد 6 ديسمبر/كانون أول 2009م- أنه كان، كباقي العامة، يستغرب ما يقرأه عن تردد النجوم الدائم على عيادات الأمراض النفسية، لكنه الآن عرف أن المسألة ليس بها مبالغة.

وقال الممثل الشاب، الذي حصل مؤخرا على جائزة اتحاد المنتجين الخليجيين كأحسن ممثل شاب لعام 2009م، إنه لا يرى نفسه مؤلفا بعد كتابته فيلم "حليب قلبيولكن فكرة الفيلم طرأت على رأسه، وأحس أنه الوحيد الذي يستطيع توصيلها للمشاهد، فلم يلجأ إلى سيناريست محترف، موضحا أنه اختار هذا العنوان؛ لأنه يدل على أهمية الحبيب؛ كغذاء أساسي للقلب، تماما كالحليب للجسد.

وأكد أنه لم يجد مادة تساعده في أداء شخصية الممثل الراحل أنور وجدي، في مسلسل "قلبي دليلي"؛ الذي عرض في رمضان الماضي، سوى أفلام الراحل، وما تضمنته عنه كتابات صالح مرسي عن ليلى مراد؛ زوجة وجدي، وبرر حركته الكثيرة في أداء الشخصية، لتأثر أنور وجدي ببداياته كمنولوجست؛ يضطر للقيام بأكثر من 150 "ري آكشن" (رد فعلفي الدقيقة.

لكن فلوكس اعترف بأن مخرج المسلسل محمد زهير رجب كان يعيده للدور كلما هرب منه، مشيدا بكتابة السيناريست، في التطابق مع شخصية أنور وجدي.

وأشار إلى أن دراسته للمكان، مع المخرج محمد النقلي والسيناريست مصطفى محرم، قبل أداء دور "فتحي العقاد" في مسلسل "الباطنيةكان سببا في عدم الخلط بين هذا الدور ودوره بمسلسل "الباطنيةعلى رغم تصويره لهما في نفس الفترة، ليعرضا معا في رمضان الفائت.

واعترض الممثل الشاب على أية مقارنة بينه وبين الفنان الكبير فاروق الفيشاوي، الذي أدى دور "فتحي العقاد" في فيلم سينمائي أنتج منذ سنوات، معتبرا أن الفيشاوي علامة من علامات الفن المصري.

ورحب بانتقادات الممثلة الكبير سميرة سعيد لأدائه في مسلسل "قلبي دليليمعتبرا أن دافع نقدها حرصها عليه، ومنوها بأنها أعطته فرصة جيدة حين استعانت به في مسلسل "يا ورد مين يشتريك".

وأفاد بأن أغنية مسلسل "الباطنية" التي قدمها مع المطربة الشعبية منار سعد، كانت من أجل الدعاية للمسلسل لدى جمهور قنوات الأغاني، وكشف أنه وفريق الأغنية عثروا على منار سعد من خلال الإنترنت، حيث وجدوا أن كم إنزال أغنياتها من الإنترنت سجل رقما ضخما جدا.

وعزا فلوكس انطلاقته في مسلسل "أحمد اتجوز منى" إلى فريق العمل الذي كان من الشباب، فأحبوا العمل جدا؛ لأن هدفهم كان النجاح وتحقيق الذات وليس المادة.