EN
  • تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2011

جمهور "كيف تتعامل مع الله" يطالبون بعرضه طوال العام

ناشد جمهور برنامج "كيف تتعامل مع الله" الشيخ مشاري الخراز الاستمرار في عرض برنامجه الديني طول العام دون أن يتوقف على شهر رمضان فقط.

ناشد جمهور برنامج "كيف تتعامل مع الله" الشيخ مشاري الخراز الاستمرار في عرض برنامجه الديني طول العام دون أن يتوقف على شهر رمضان فقط.

وفي الصفحة الرسمية للشيخ مشاري الخراز على فيس بوك، أعرب جمهور "كيف تتعامل مع الله" الذي يعرض على MBC1 يوميا الساعة 13:00 (جرينتش) ~ 16:00 (السعودية) عن إعجابهم بأسلوب الخراز الشيق وقدرته على توصيل المعلومات بسلاسة جعلت محبيه على "فيس بوك" يبدون إعجابهم بالبرنامج، ويتمنون عرضه طوال السنة.

وقالت إحدى العضوات تحت اسم "ونة ألم": "أتمنى من كل أعماق قلبي -وأعرف أن الكثير لديه هذه الأمنية- أن لا ينقطع برنامجك حتى بعد رمضان وأن يستمر طوال السنة، والله العظيم أتمنى أن أشاهد برنامجك يوميا".

وأرجعت "ونة" رغبتها في استمرار عرض البرنامج لما بعد شهر رمضان إلى بساطته وجماله، مؤكدة أنه هادف ويريح القلب.

وعبرت "غند الغند" عن تأثرها الشديد بما يقوله "الخرازقائلة: "أنت لا تعلم ما الذي تفعله الكلمة الصادقة التي تخرج من القلب، إنها تسير في العقل والقلب والروح كالدم والجسد".

وطالبت "Mais Zaatreh" بإطالة مدة عرض البرنامج، مشيرة إلى أن ربع ساعة تؤثر في المشاهدين فكيف لو زادت مدته، متوقعة أن يسهم ذلك في ترسيخ تأثيره بالقلب والعقل.

وقال "عبد الوهاب السعدون": "بارك الله فيك يا شيخ وأنا من أشد المعجبين فيك ودائما أشاهد برنامجك ويا ليت هذا البرنامج يكون على مدار السنة". بينما أيدته في الرأي "Doa'a Hawwari" التي كشفت عن أمنيتها في مشاهدة البرنامج بشهر رمضان وطوال أيام السنة، مضيفة: "مثل ما بستنى رمضان بستنى برنامجك من السنة للسنة".

وعلقت "أبرار المحسن" قائلة: "يعلم ربي إني أحب برنامجك الجميل وكلامك الذي يهز مشاعري ويدخل إلى قلبي وبشاشة وجهك والله أشعر براحة عند مشاهدة برنامجك".

وأوصى الأعضاء "الخراز" بعدم الانقطاع عنهم بعد انتهاء شهر رمضان، فأكدت "إسراء فرغل" أنها بحاجة إلى نصائحه، متمنية أن يصدر كتيب يحتوي نصائحه وعباراته حتى يستطيع الجميع حمله في كل مكان.

واعتبر جميع الأعضاء أن طريقة "الخراز" تجعل المشاهدين يتأثرون بما يقوله إلى حد البكاء، حيث قال "أنس حمدان": "يا شيخ ما في حلقة إلا وأعجبتنا وأبكتنا وردتنا إلى الله بقوة".