EN
  • تاريخ النشر: 12 أغسطس, 2011

الحلقة 12: "الشكر" الحل الأمثل للصبر على الابتلاء

الابتلاء من أكثر الصدمات التي يتعرض لها المسلم، ولا يحسن التصرف معها، لدرجة تعمق من أحزانه وأحزان المحيط به.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 12

تاريخ الحلقة 12 أغسطس, 2011

الابتلاء من أكثر الصدمات التي يتعرض لها المسلم، ولا يحسن التصرف معها، لدرجة تعمق من أحزانه وأحزان المحيط به.

طالب الشيخ مشاري الخراز خلال الحلقة 12- بضرورة القيام بشكر الله سبحانه وتعالى، على جميع الابتلاءات التي يقع فيها المؤمن، وذلك لأن تلك المصائب ما هي إلا اختبارا من الله، وعلى المؤمنين قبول ذلك الاختبار بالرضا.

وصنف الخراز الصابرين على وفاة محبيهم بثلاث مراتب، أولهم هم الذين يشكرون الله على المصائب وتلك أعلى المراتب.

أما المرتبة الثانية فهم الذين يرضون على الابتلاءات، ويقبلون بأمر الله، أما المرتبة الثالثة والأخيرة فهم الذين يصبرون على ابتلاءاتهم، وهي أدنى المراتب.

واستشهد الشيخ مشاري الخراز بفيديو لسيدة مسنة دخلت تودع ابنها المتوفى بالدعاء والقبلات، حزنا على فراقه، فرحا لأنه سيلاقي ربه.

كما روى الخراز قصة رجل فقد أبناءه الصغار الثلاثة في ليلة واحدة، ولم تتحمل زوجته ذلك الابتلاء فماتت من هول المصيبة، ولكن الرجل حمد ربه على الابتلاء.

وطالب الخراز من الجميع أن يشكر الله سبحانه وتعالى على المصائب، وذلك لأن خير العباد هم الشكورين، وكما يقول الله (وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ).