EN
  • تاريخ النشر: 22 يناير, 2011

الحلقة 6: سوريا تخشى إهمالها من عائلة زوجها

بعد عودة راجي من السفر، وموافقته على الزواج بالبنت التي اختارها له والده أوباش، شعرت سوريا زوجة إيهاب شقيق راجي بأنها سوف تصير مهملة في منزل العائلة؛ لأنها لا تنجب ذكورًا، فيما رأت أن راجي بزواجه بمايا سوف ينجب الابن الذي تتمناه عائلة زوجها.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 21 يناير, 2011

بعد عودة راجي من السفر، وموافقته على الزواج بالبنت التي اختارها له والده أوباش، شعرت سوريا زوجة إيهاب شقيق راجي بأنها سوف تصير مهملة في منزل العائلة؛ لأنها لا تنجب ذكورًا، فيما رأت أن راجي بزواجه بمايا سوف ينجب الابن الذي تتمناه عائلة زوجها.

وعلى الرغم من محاولات إيهاب طرد تلك الأفكار من رأس زوجته، أصرت على موقفها وقررت العودة إلى بيت أهلها.

وبعد أن تأكدت لمايا استحالة موافقة والدها مانو على زواجها بمهران، اتفقت مع مهران على الهروب بحبهما بعيدًا عن قيود التقاليد.

أما جوانا فدخلت في حالة نفسية سيئة، بعد أن صارحها راجي باستحالة إتمام زواجهما؛ بسبب رفض والده أوباش تلك الزيجة، وكذلك التقاليد العائلية التي تحكمه في الهند.

ويحاول سيزار استغلال صداقة ابنته كاميليا لداني رجل الأعمال المقرب من شركة سيدار، لعقد صفقات تساعده على المضي قدمًا في مخططاته للاستثمار في صناعة الأودية في الهند.