EN
  • تاريخ النشر: 12 فبراير, 2011

الحلقة 19: راميرو نادم على تورطه في محاولة اغتيال أخيه راؤول

بعد أن نجا راؤول من محاولة اغتيال تورط فيها أخوه راميرو، أبدى الأخير ندمه على ما فعله؛ حيث بكى بمجرد أن رأى أخاه راقدا في غرفة الإنعاش خلال الحلقة 19.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 19

تاريخ الحلقة 12 فبراير, 2011

بعد أن نجا راؤول من محاولة اغتيال تورط فيها أخوه راميرو، أبدى الأخير ندمه على ما فعله؛ حيث بكى بمجرد أن رأى أخاه راقدا في غرفة الإنعاش خلال الحلقة 19.

راميرو استشاط غضبا ممن اتفق معهم على القيام بتلك العملية، حيث إنه لم يكن يريد تعرض أخيه لخطر الموت، وإنما فقط أراد أن يسرق حاسوبه الشخصي؛ للحصول على ما بداخله من ملفات، لمعرفة مكان المال الذي هربه راؤول من الشركة.

سيدور الوالد أصر على بذل كل الجهد لمعرفة المتسبب في حادثة ابنه راؤول، بينما وجدت سيلفيا هذا الحادث فرصة لإصلاح ما تم إفساده بين الأخوين راميرو وراؤول، الذي استغرب كثيرا من تعاطف أخيه.

وقام مهران بموقف شجاع، عندما نقل أحد أطفال طائفة "الديلاتس" المنبوذة في الهند، إلى المستشفى، بعد أن أنقذ مهران هذا الطفل من بعض الأشخاص الذين أوسعوه ضربا.

ولكن المستشفى لم يقبل دخول الطفل "الديلاتس"؛ ما أدى إلى غضب مهران؛ الذي قام بتكسير نوافذ المستشفى، وتم اقتياده بعد ذلك إلى الشرطة.