EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2012

الحلقة 42: "سلمى" تكشف المستور...و"فريد" يرتمي في أحضان "نورهان"

رؤوف بك كيف سيتعامل مع فريال

رؤوف بك كيف سيتعامل مع فريال

الظهور المفاجئ للضابط عماد داخل مدينة اسطنبول أعاد الأمل إلي عائلة بلقان للعثور على فريد أو عودته من الأسر الذي وقع فيه على أيدي قوات القبارصة.

  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2012

الحلقة 42: "سلمى" تكشف المستور...و"فريد" يرتمي في أحضان "نورهان"

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 42

تاريخ الحلقة 18 يوليو, 2012

الظهور المفاجئ للضابط عماد داخل مدينة اسطنبول أعاد الأمل إلي عائلة بلقان للعثور على فريد أو عودته من الأسر الذي وقع فيه على أيدي قوات القبارصة.

عماد خيب ظن الجميع عندما أخبرهم بأنه فقد فريد أثناء الهروب من الأعداء، مؤكدا على فقدانه للذاكرة أثر إصابته بحادث كبير في الرأس.

ولكن لفريد رأي أخر فمجرد أن رأي حبيبته نورهان استرجع شريط الذكريات أمامه، وقرر الذهاب إلي البحر لعله يجد عنده إجابة للأسئلة العديدة التي تتردد في ذهنه.

لقاء عاصف جمع بين فريد ونورهان في أحد الأماكن التي شهدت حبهما، وسرعان ما تذكر فريد حبيبته ليرتمي في أحضانها.

وفي الحلقة 42، لم تجد سلمي أمامها حلا سوى إبلاغ سليم بالمؤامرات التي دبرتها نهال خانم لشق صف عائلة بلقان، وتدبير الكثير من المكائد لتكبيد العائلة خسائر مالية.

سليم لم يتمالك نفسه ونقل جميع الأخبار إلي والده روؤف بك والذي شعر بخيبة أمل كبيرة، في حين شعرت زوجته سوزان خانم بالانتصار على غريمتها نهال.