EN
  • تاريخ النشر: 16 مارس, 2015

صور: للحياة السياسية وجها آخر.. ناشطة دنماركية تخطف الأنظار بجمالها وأنوثتها

ناشطة سياسية

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صور جديدة للناشطة السياسة الدنماركية نيكيتا كلاستروب البالغة من العمر 20 عاما، وذلك بعدما شاركت في إحدى الحفلات الحزبية.

(دبي-mbc.net) تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صور جديدة للناشطة السياسة الدنماركية نيكيتا كلاستروب البالغة من العمر 20 عاما، وذلك بعدما شاركت في إحدى الحفلات الحزبية. كما تربعت نيكيتا على عرش موقع التواصل الاجتماعي "إنستجرامبصورها المثيرة والجريئة، والتي تظهر فيها متخلية عن الماكياج أو تضع القليل فقط من مستحضرات التجميل، إلا إنها بشكل عام تتجه إلى عدم وضع سوى القليل من الماكياج بعيونها مع إبراز جمال شفتيها بأحمر شفاه صارخ.

وقد جذبت هذه الناشطة السياسية انتباه متابعيها بجمالها لدرجة أن معظم المعلقين، تمنوا أن تكون نائبتهم في برلمانات بلادهم ويقترعون لها. والسبب في انجذاب الكثير من الناس إلى صور نيكيتا، هو كونها أول امرأة تخرج عن المألوف بدخولها المعترك السياسي، وبالوقت نفسه تهتم بالجانب الأنثوي والجمالي لها. وقالت طالبة كلية الآداب في جامعة كوبنهاغن " أريد أن أنهي دروس الجامعية قبل أن انخرط في العمل السياسي وأتمنى أن استلم ملف العلاقات العامة في حزبيوحتى الساعة لم يعترض حزبها على صورها المثيرة على الانترنت التي سقطت كـ"القنابل" فوق رؤوس من شاهدها.

Image
640
Image
640
Image
313
Image
376