EN
  • تاريخ النشر: 16 نوفمبر, 2010

وقعت بغرام "إيلا صوفيا" من النظرة الأولى جويل ماردينيان: مكياج العيد بسيط.. والأحمر موضة أحمر الشفاه بشروط

الإعلامية جويل ماردينيان

الإعلامية جويل ماردينيان

كشفت الإعلامية "جويل ماردينيان" أنها تشعر وكأنها تعيش تجربة الأمومة لأول مرة مع طفلتها المولودة حديثا "إيلا صوفيالافتة إلى أنها كانت نسيت تفاصيل العناية بالأطفال بعد مرور ما يقارب التسع سنوات على إنجابها لطفلها الأول.

كشفت الإعلامية "جويل ماردينيان" أنها تشعر وكأنها تعيش تجربة الأمومة لأول مرة مع طفلتها المولودة حديثا "إيلا صوفيالافتة إلى أنها كانت نسيت تفاصيل العناية بالأطفال بعد مرور ما يقارب التسع سنوات على إنجابها لطفلها الأول.

وقالت -في تصريحات خاصة لـmbc.net-: إنها تحرص على العناية الكاملة بمولودتها، وترفض مساعدة أحد في هذه المهمة، مؤكدة أنها فعلت الأمر نفسه عندما أنجبت ابنها.

ولفتت جويل إلى أن اعتناء الأم بشكل كامل بطفلها يؤسس لعلاقة مميزة بينهما، وهو ما لمسته من خلال علاقتها بأولادها من اللحظة الأولى.

وأشارت إلى أنها وقعت في غرام طفلتها من النظرة الأولى، موضحة أنها حرصت وزوجها على اختيار الاسم بعد بحث دقيق واطلاع على معنى الأسماء. موضحة "أن الاسم الأول لابنتها "إيلا" يعني النور القوي، والشخص المرسل من الله، أما "صوفيا" فيعني الحكمة.

جويل التي تعيش تجربة ما بعد الولادة نصحت السيدات اللاتي يعشن التجربة نفسها الاهتمام بطفلهن من خلال الاعتماد على تنظيف البشرة العادي للوجه، واستخدام الماسكات الخاصة بالشعر، إلى جانب تناول الفيتامينات والحرص على التغذية السليمة، وخاصة الفواكه والخضار والابتعاد عن التعب والإرهاق.

كما لفتت إلى أنها لا تحبذ المكياج وتقشير البشرة في هذه الفترة "المبكرة"؛ التي تكون فيها الأم على احتكاك مباشر مع مولودها، وتحتاج لاعتماد الطرق الطبيعية، واستخدام المستحضرات الطبيعية غير الصناعية للعناية بنفسها.

في السياق نفسه أكدت على ضرورة الابتعاد عن العطور وعدم السماح لأحد بحمل الطفل في حال استخدامه للعطر.

شارت جويل ماردينيان إلى أن موضة المكياج لهذا الموسم لا تركز على العيون، وإنما تعتمد على الماسكارا، وأساس الوجه والبلاش البسيط، مع أحمر الشفاه "الأحمرأو الفوشيا إلى الأحمر، وليس الفوشيا إلى الزهر، غير أنها أكدت أن هذا المكياج وعلى رغم سهولته وجماليته لا يمكن اعتماده إلا في حال تمتع السيدة بأسنان رائعة شكلا ولونا.

وأضافت "أن المكياج البديل للسيدة في حال وجود هذا العائق يمكن في اعتماد اللون الرائج هذا الشتاء، وهو لون "الكاميل" camel في حال كانت تمتلك بشرة بيضاء، أما السيدة التي تتمتع ببشرة قمحية فعليها استخدام الألوان الترابية "الأقرب إلى لون الكمون والقرفة، في حين أن الألوان الترابية غير الداكنة هي المناسبة للسيدة السمراء.

ومن أجل طلة مميزة في العيد أكدت جويل على ضرورة تناسب المكياج مع الملابس، لافتة إلى أنه في حال ارتداء ملابس مميزة يمكن للسيدة أن تعتمد على رفعة بسيطة وناعمة وطبيعية للشعر (من دون حشو) ووضع مكياج ناعم على العينين مع لمعة بسيطة إذا كان مكياج للنهار والابتعاد عن "السموكي" الثقيل إلى جانب الابتعاد عن وضع طبقات سميكة من أساس الوجه.

وإلى جانب نصيحة جويل الدائمة وهي اعتماد الفايشل (تنظيف الوجه) مرة شهريا على الأقل أو مرة كل أسبوعين، أشارت إلى أن السيدة يمكن أن تطل في العيد بماسك الكولاجين أو ماسك الذهب، أو الكافيار ماسك، وذلك وفقا لما تطلبه بشرتها وبحسب توجيهات الخبراء المختصين للحصول على بشرة جميلة.

كما نصحت بعدم تنفيذ الخطوات التجميلية دفعة واحدة، أو تأجيلها ليوم العيد، لافتة إلى أن بعض العمليات مثل تلوين الشعر تبدو أجمل بعد مرور أسبوع، كما أن بعضها قد يحتاج لتكرار للحصول على النتيجة المرجوة.

وأضافت "أنه لا بد من التحضير بشكل جيد للمناسبة بشكل مسبق، على أن يكون يوم العيد للعناية بالشعر والمكياج والأظافر".

بعيدا عن الترتيبات الجمالية للعيد لفتت جويل إلى أنها ستقضي مناسبة العيد مع زوجها وابنها وابنتها في أحد الفنادق على شاطئ الفجيرة؛ حيث ستكون فرصة للقاء مولودتها إيلا صوفيا بالبحر لأول مرة.

ولفتت جويل إلى أنها المرة الأولى التي تقضي فيها مثل هذه المناسبة في الإمارات، لافتة إلى أنها فضلت عدم السفر؛ لأنها ستكون على موعد قريب وعائلتها مع رحلة إلى لبنان قبل عبد الميلاد؛ لتتوجه بعدها إلى لندن حيث تقضي مناسبة العيد.