EN
  • تاريخ النشر: 12 أغسطس, 2013

سر بشرة فيكتوريا بيكهام وتوم كروز براز العصافير

فيكتوريا بيكهام

فيكتوريا بيكهام

تعرف باناقتها واهتمامها بكل ما يخص الازياء والمظهر والمستحضرات التجميلية، حتى وصل معها الامر إلى أن تعرب عن إعجابها بمنتج تجميل يتضمن فضلات العصافير

(بيروت-لارا نايف-mbc.net)  تعرف باناقتها واهتمامها بكل ما يخص الازياء والمظهر والمستحضرات التجميلية، حتى وصل معها الامر إلى أن تعرب عن إعجابها بمنتج تجميل يتضمن فضلات العصافير، لتقشير بشرة الوجه ومعالجة الطبقة الخارجية للبشرة، إنها المغنية فيكتوريا زوجة اللاعب الشهير ديفيد بيكام، حيث ذكرت صديقة مقربة من فيكتوريا أن المغنية أعجبت كثيرا ببشرة اليابانيات النضرة في أثناء زيارة لها إلى هناك، وأبلغت بالمستحضر الغريب الذي يستخدمنه لتقشير بشرتهن، وتبلغ تكلفة الجلسة نحو 200 دولار.

وبعد عودة فيكتوريا إلى نيويورك، علمت بوجود منتجع صحي يقدم منتجا مشابها، فسارعت إلى استخدامه مع زوجها للحصول على بشرة نضرة، وفق ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل". ويتم استحضار الفضلات من جزيرة كايوشو في اليابان، فتخلط مع بودرة الأرز والماء، ثم توضع كقناع على الوجه لعدة دقائق تحت أشعة ما فوق البنفسجية، ليتم تنشيف الطبقة.

ويحتوي القناع على حمض اليوريك الذي يتمتع بفوائد كبيرة للبشرة بالإضافة إلى إنزيم (الجوانين) الذي يعتبر مكوناً أساسياً في كثير من مستحضرات التجميل ويساعد على تقشير البشرة لتخليصها من الخلايا الميتة ومنحها التألق. وتركيبة المستحضر تأتي بشكل بودرة تحتوي على الصابون،وهو ليس براز طيور صافي ويستعمل بفرك الوجه به مع الماء .

ومن جانب آخر،كتشف النجم الهوليودي توم كروز سرّ الشباب  من براز الطائر العندليب للحفاظ على نضارة وجهه.وهويعتمد على علاج طبيعي مرتفع الثمن يقوم على خلط براز العندليب مع نخالة الرز والماء .