EN
  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2010

فرشاة جويل الرشيقة ترسم جمالا استثنائيا على وجه شيرين

نظرا لعملها الشاق الذي يستمر 12 ساعة، ومهامها كربة منزل، لم تجد شيرين وقتا لتهتم ببشرتها وشعرها، لذلك قصدت برنامج جويل لكي تغير من مظهرها إلى الأفضل.

  • تاريخ النشر: 08 أكتوبر, 2010

فرشاة جويل الرشيقة ترسم جمالا استثنائيا على وجه شيرين

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 07 أكتوبر, 2010

نظرا لعملها الشاق الذي يستمر 12 ساعة، ومهامها كربة منزل، لم تجد شيرين وقتا لتهتم ببشرتها وشعرها، لذلك قصدت برنامج جويل لكي تغير من مظهرها إلى الأفضل.

ضيفة البرنامج تهتم بجمالها فعلا، ولكن يبدو أن اهتمامها غير المحسوب جاء برد فعل عكسي، فحاولت أن تصبغ شعرها أكثر من مرة، وفى كل مرة تفشل في الحصول على لون مناسب وكانت النتيجة هي ضعف شعرها الشديد.

ولكن فرشاة جويل الرشيقة رسمت لها طريق الجمال، وكانت شيرين تعاني من نتوءات ببشرتها الدهنية وضعف شديد في شعرها، كما أن حاجبيها ضعفا جدا، بعد محاولاتها المتكررة لإزالة الشعر الزائد بهما.

تحتاج شيرين إلى معالجة بشرتها، وهي ما بدأت به عملية التغيير وخضعت لعملية pure system treatment ، واكتسبت بشرتها النضارة من أول جلسة، حتى إنها أحست أن بشرتها بدأت تتنفس ثانية.

المرحلة التالية كانت رسم تاتو الحواجب، وأصبح حاجباها بعد ذلك أكثر طولا وشكلهما أفضل بكثير.

ثم خضعت لعملية معالجة الشعر بالكيراتين، وتركيب خصلات الشعر لكي يكون أكثر نعومة وقوة.

وأخيرا جاءت مرحلة المكياج، واختارت لها خبيرة التجميل ألوانا فاتحة لتتماشى مع لون فستانها الأسود.

وعند هذه اللحظة، استقبلت المتسابقة وجهها في المرآة بابتسامة عريضة مبتهجة بما وصلت إليه، لتزداد الثقة أكثر في جويل.