EN
  • تاريخ النشر:

شيرين تنافس نجمات السينما في لوك جديد من جويل

في البداية كانت شيرين تقف حوالي ساعة يوميا أمام خزانة ملابسها للبحث عن جديد تختاره، ولكنها في النهاية لا تنجح. ولم يكن معنى ذلك أنها لا تحب التسوق، بل كانت تعشقه، ولكنها لا تعرف ما هو المناسب لتفاصيلها تماما. شيرين فتاة عشرينية تعمل فنانة تشكيلية في مجال الإعلانات، لذلك فهي تختار ألوانها بعناية. ومع "جويل" استطاعت شيرين أن تحول موهبتها في اختيار الألوان إلى أرض الواقع. وصنعت تغيرا جذريا في مظهرها.

  • تاريخ النشر:

شيرين تنافس نجمات السينما في لوك جديد من جويل

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 15 أبريل, 2010

في البداية كانت شيرين تقف حوالي ساعة يوميا أمام خزانة ملابسها للبحث عن جديد تختاره، ولكنها في النهاية لا تنجح. ولم يكن معنى ذلك أنها لا تحب التسوق، بل كانت تعشقه، ولكنها لا تعرف ما هو المناسب لتفاصيلها تماما. شيرين فتاة عشرينية تعمل فنانة تشكيلية في مجال الإعلانات، لذلك فهي تختار ألوانها بعناية. ومع "جويل" استطاعت شيرين أن تحول موهبتها في اختيار الألوان إلى أرض الواقع. وصنعت تغيرا جذريا في مظهرها.

بداية عانت شيرين من الشعر الخفيف والمتقصف وبعض النمش والبقع الداكنة في البشرة وتحت العينين والحواجب الخفيفة وغير المنسقة. وفي صالون جويل مرت شيرين بمراحل عدة لإصلاح العيوب أولا، ثم تغيير "اللوك". شيرين خضعت لجلسات علاج للبشرة والشعر مع خبيرة البشرة أناليس، ثم انتقلت لعمل تاتو الحواجب مع خبيرة الماكياج، ثم مركز علاج الشعر.

بعد علاج التقصف بشعر شيرين تم تغيير لونه من الأسود إلى البني الفاتح وإطالته عن طريق Extentions. وبملامحها الجديد بالحواجب الواضحة والشعر الطويل والوجه البيضاوي كان الأنسب لوجه شيرين الماكياج الوردي مع الأبيض، مع تركيب رموش سوداء فوق خط الآي لاينر.

شيرين في نهاية الحلقة بدت مختلفة تماما عن أول لحظة دخلت فيها مركز جويل. وصرحت أنها أصبحت أكثر سعادة، ليس فقط لأنها تبدو أكثر إشراقا كنجمات السينما، ولكن أيضًا لأن مظهرها الجديد سيسعد أسرتها كثيرا، وخصوصا أختها الصغرى.