EN
  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2012

رحلة "هلا" إلى عالم الجمال وكيف حولت "جويل" أحلامها إلى حقيقة؟

هلا أيوب
هلا أيوب
هلا أيوب
هلا أيوب
هلا أيوب
هلا أيوب

حلقة إنسانية ومليئة بالعواطف والأحلام التي تحققت إلى حقيقة على يد "جويل" ، حيث نجحت جويل في تحقيق كل ما تمنته هلا أيوب إلى حقيقة ، وأن ترجع لها ابتسمتها وجمالها.

  • تاريخ النشر: 27 سبتمبر, 2012

رحلة "هلا" إلى عالم الجمال وكيف حولت "جويل" أحلامها إلى حقيقة؟

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 56

تاريخ الحلقة 27 سبتمبر, 2012

مقدم البرنامج

حلقة إنسانية ومليئة بالعواطف والأحلام التي تحققت إلى حقيقة على يد "جويل" ، حيث نجحت جويل في تحقيق كل ما تمنته هلا أيوب إلى حقيقة ، وأن ترجع لها ابتسمتها وجمالها.

فـ"هلا أيوب" التي تعرضت لحادث سير خطير تضرر منها وجهها كثيراً، وأصبحت مشكلتها الأساسية في أسنانها ، كما أنها تعاني من عيوب في أنفها وبشرتها.

أما شعرها فتحدثت عنه قائلة أنها ذهبت إلى أحد بيوت التجميل وطلبت منهم تصفيف شعرها مثل النجمة اللبنانية "نوال الزغبي" ، لكن للأسف وضعوا لها أكسجين الذي سبب لها أضرار كثيرة جداً لشعرها ، وسبب لفروة شعرها ما يشبه الحروق ، اضطرت للعلاج منها على مدى 3 أسابيع.

أما صديقاها "عفاف" و "يوسف الحلبي" فتمنوا أن تحصل على علاج فعال لأسنانها حتى تنعم بضحكة كبيرة ومن القلب ، من أجل ثقتها بنفسهاواحتكاكها بالمجتمع خاصة وأنها تعمل في مجال العقارات.

جويل كان لها تعليقات كثيرة على أسلوب هلا ، فشعرها برتقالي اللون ممزوج بالأصفر ، كما أن لا يوجد به حركة أو ستايل ، كما أن حواجب هلا رفيعة جداً الأمر الذي يجعلها تبدو أكبر من سنها ، لذا فعليها أن تجعل حواجبها أعرض.

أما أمنية "هلا" هي ارتداء فستان أبيض مماثل لفستان العرس الذي لم ترتديه في حياتها.

ومرت "هلا أيوب" بالعديد من المراحل ليكتمل حلمها وبدأت مع دكتور عمران طاهر أخصائي التجميل وقامت بحقن البوتكس ، ثم مع طبيب الأسنان الذي قال أن حالتها طبياً سهلة ، وهي تعاني مع ضحكتها من عدم تناسق بالألوان ومشكلات كبيرة باللثة ، فأولاً سيقوم الطبيب بعلاج اللثة ثمتسوية الأسنان مع بعضها.

ولم تنتهي الرحلة على أعتاب مركز التجميل الطبي العالمي لكي تخضع لجراحة في أنفها على يد دكتور محمد شلبي حيث قال أنه سيزيل النتوء في عظمة أنفها ، وتصغير في فتحات أنفها.

أما اللحظة الإنسانية التي توجت رحلة "هلا" عندما التقت بجويل وعبرت لها عن الحزن الذي كانت تعيش فيه لمعانها مع أسنانها وبشرتها وأنفها وشعرها.

وشبهت هلا كل ما تفعله جويل لها في هذه الحلقة كأنها تولد من جديد ، واختلطت دموع الحزن والفرح.