EN
  • تاريخ النشر: 20 نوفمبر, 2009

خصل الشعر تزين مشتركات جويل

استقبلت خبيرة التجميل "جويل مردينيان" المشتركة الأولى "شيرين" والتي كشفت عن رغبتها في إجراء لوك جديد يختلف عن الـ"ستايل" الخاص بها وهي فترة الحمل، فرحبت "جويل" بها ورافقتها أثناء عمل التغييرات اللازمة، وكانت البداية من غرفة الاعتناء بالبشرة، فخضعت لجلسة تنظيف لبشرتها الجافة.

  • تاريخ النشر: 20 نوفمبر, 2009

خصل الشعر تزين مشتركات جويل

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 19 نوفمبر, 2009

استقبلت خبيرة التجميل "جويل مردينيان" المشتركة الأولى "شيرين" والتي كشفت عن رغبتها في إجراء لوك جديد يختلف عن الـ"ستايل" الخاص بها وهي فترة الحمل، فرحبت "جويل" بها ورافقتها أثناء عمل التغييرات اللازمة، وكانت البداية من غرفة الاعتناء بالبشرة، فخضعت لجلسة تنظيف لبشرتها الجافة.

وتمنت "شيرين" أن تقوم بتعديل شكل حاجبيها إلى الأفضل، فقام فريق العمل بالصالون بإعداد اللازم من خلال استخدام الخيط، وبعدها انتقلت لمرحلة أخرى لإجراء الصبغة المناسبة وتركيب خصلات الشعر الصناعية، وفي هذه الأثناء، مزجت جويل اللون الذهبي مع البني الداكن من أجل تركيبها لـ"شيرينوحصلت على قصة شعر تدريجية.

واستضاف البرنامج الفنانة الأردنية "ديانا كرازون" في فقرة خاصة لتكشف عن أسرار جمالها ورشاقتها، كما حرصت على عمل مكياج ناعم داخل صالون "جويل" وعمل تسريحة شعر جذابة، كما تحدثت عن شخصيتها التي لا يعرفها كثيرون وطريقة اختياراتها لألوان المكياج وقصة الشعر المفضلة لديها، وبالنهاية التقطت مجموعة من أروع الصور بمفردها وبصحبة "جويل".

وكانت المشتركة الثانية في حلقة يوم الخميس الـ19 من نوفمبر/تشرين ثان 2009، هي مروة أنور -من مصر- وهي تبلغ من العمر 32 سنة، ولم تترد في الانضمام إلى البرنامج رغبة منها في إجراء كثير من التعديلات بشكلها ومظهرها، وطلبت من "جويل" أن تضع لمساتها السحرية حتى تبدو مختلفة كليّا، وودعت مظهرها القديم وشعرها القصير التالف، وظهرت بإطلالة متميزة بعد عملية التغيير.

وصبغت "مروة" شعرها باللون العسلي، بالإضافة إلى خصلات الشعر الصناعية، والتي منحتها "لوك" مليئا بالحيوية، وكانت مشكلتها الأساسية وشم حاجبيها السابق، والذي كان يخفي جمال وجهها، فقامت جويل بإجراء وشم الحاجبين لمروة حتى يحدث تناسق بشكلهما.

وأشارت "مروة" إلى استيائها من وضع بشرتها وحساسيتها الدائمة، والتي يتضح بها بقع حمراء، ويترتب على هذه المشكلة عدم قدرتها على وضع مكياج على درجة عالية من الكفاءة، ولذلك منحتها "جويل" الفرصة لمعالجة بشرتها بواسطة خبيرة البشرة، وللتغلب على مشاكل شعرها تمت معالجته بوضع حمام كريم يتميز بسرعة تأثيره ونتائجه المبهرة، ويستخدم كل عشرة أيام، ويوضع بعد الصبغة ليعيد إليه الحيوية واللمعان والنعومة، وانتهزت "مروة" فرصة تواجدها بصالون جويل لتجرب التشميس لبشرتها.