EN
  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2013

"شفت تحرش" تكثف الانتشار في العيد وتوعي السيدات بـ "إبرة" !

التحرش الجنسي

التحرش الجنسي

قال فتحي فريد أحد مؤسسي "شفت تحرش" في تصريحات خاصة لـ MBC مصر، أن المجموعة تعمل على استمرار في حماية المرأة، ومحاولة لفت نظر الدولة بوقفات احتجاجية وتظاهرات تندد بالتحرش الجنسي وتطالب بسن قوانين وعقوبات رادعة للمتحرشين.

قال فتحي فريد أحد مؤسسي "شفت تحرش" في تصريحات خاصة لـ MBC مصر، أن المجموعة تعمل على استمرار في حماية المرأة، ومحاولة لفت نظر الدولة بوقفات احتجاجية وتظاهرات تندد بالتحرش الجنسي وتطالب بسن قوانين وعقوبات رادعة للمتحرشين.

وأشار إلى فاعل الأسر بشكل رائع مع الحملة، ولفت أيضا إلى الدور المتفاوت من الأمن فأحيانا يتفاعل معهم ويقوم بحماية الفتيات وأحيانا يتقاعس عن ذلك.

وأكد أن هناك تعامل خاص مع الناجيات من التحرش الجنسي، وأن هناك تعاون بين "شفت تحرش" ومركز "النديم" لتأهيل ضحايا العنف، للتعامل مع الضحايا نفسيا وقانونيا.

انتشرت مجموعة "شفت تحرش" لمواجهة ظاهرة التحرش الجنسي بكثافة في ثاني أيام عيد الفطر المبارك، وذلك في محيط ميدان التحرير وكورنيش النيل وأمام السينمات وفي مناطق التجمعات.

تهدف المجموعة إلى حماية الفتيات والسيدات من التحرش الجنسي، والدفاع عنهن في حالة تعرضهن للتحرش، كما تعمل على توعية السيدات بضرورة الدفاع عن أنفسهن، وتعطيهن "إبرة كبيرة" لمقاومة المتحرش بها.