EN
  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2013

استشاري سمنة: المصريون يرتكبون جريمة بعد رمضان

دكتور أيمن رشوان

دكتور أيمن رشوان

وصف الدكتور أيمن رشوان أكل الرنجة والفسيخ أول أيام عيد الفطر المبارك -وهي العادة التي يحرص عليها المصريون كل عام- بـ"الجريمةمشيرا إلى أن الإقبال على تناول هذه المأكولات والكعك بكثافة قد يؤدي إلى إضعاف المناعة.

وصف الدكتور أيمن رشوان استشاري الغدد الصماء وعلاج السكر والسمنة- أكل الرنجة والفسيخ أول أيام عيد الفطر المبارك -وهي العادة التي يحرص عليها المصريون كل عام- بـ"الجريمةمشيرا إلى أن الإقبال على تناول هذه المأكولات والكعك بكثافة قد يؤدي إلى إضعاف المناعة.

وقال رشوان لبرنامج "أحسن ناس": "المصريون تزيد أوزانهم في رمضان، حيث كان هناك سباق في الأكل من الإفطار إلى السحور، وبعد أن ينتهي رمضان، يأكلون الكحك والبيتيفور، وهناك من يرتكب جريمة كبرى بتناول الفسيخ والملوحة".

وأضاف: "الكحك والبيتيفور مكون من الدقيق والسمن والنشويات، هذا مزيج ثلاثي في منتهى الخطورة، حيث يثير المناعة، ويؤدي إلى التهاب الأمعاء، فحينما تثار المناعة يحدث نوع من الحساسية المفرطة تؤدي إلى الهرش والتورم مثلا، نتيجة لهذه الحساسية".

وعن الفسيخ والرنجة قال: "هما خطيران لأن بهما كمية كبيرة من الأملاح التي قد ترفع الضغط، ولمن يعانون من الضغط عليهم أن يمتنعون تماما عن أكلها، وأنصح بالأسماك غير المملحة لأنها لا تزيد نسبة الكوليسترول".