EN
  • تاريخ النشر: 29 يوليو, 2011

تستعد لتجسيد رابعة العدوية "نسرين طافش" بطلة جلسات نسائية: أرادوا الإيقاع بيني وبين سلافة معمار

قالت الفنانة الجزائرية نسرين طافش -نجمة مسلسل "جلسات نسائيةالذي تعرضه MBC دراما في رمضان المقبل- إن هناك من حاولوا الإيقاع بينها وبين سلافة معمار، وذلك بسبب دور "رنا" في مسلسل السراب.

قالت الفنانة الجزائرية نسرين طافش -نجمة مسلسل "جلسات نسائيةالذي تعرضه MBC دراما في رمضان المقبل- إن هناك من حاولوا الإيقاع بينها وبين سلافة معمار، وذلك بسبب دور "رنا" في مسلسل السراب.

وقالت نسرين بحسب جريدة "الأنباء" الكويتية: نعم هناك مَن استغل الفرصة ليصطاد في الماء العكر بيني وبين سلافة، أعتقد أنه ليس عيباً أن أكون بديلة لأي فنانة أو أن تكون أي فنانة بديلة لي في أي دور، هذه ليست تهمة بل أمر طبيعي يحدث مع كثيرين، وأستغرب حساسية البعض تجاه موضوع مماثل.

وحول تصريح المكتب الصحفي للفنانة سلافة معمار الذي قال إنها اعتذرت عن عدم تجسيد دور رنا، وأكدت معمار نفسها هذا الأمر في تصريحٍ لإحدى المجلات ردت طافش، كل ما حدث سوء فهم ولغط، المكتب الإعلامي لسلافة تسرع في نشر الخبر من دون التأكد من صحة المعلومة، فقام المخرج مروان بركات بتصحيح الخبر.

وعن دورها في "السراب" قالت: "أجسد شخصية "رنا" التي تتعرض لحادثٍ في حياتها يجعلها أكثر تمسكا بصراحتها وهدوئها في مجتمعٍ يتخذ من الأقنعة درعا له".

أما عن مسلسل "جلسات نسائية" قالت نسرين، هو عمل يتحدث عن عالم الأنثوي الحقيقي بسحره وغموضه وانكساراته ومكامن قوته، هذا العالم الساحر الذي سيجذب الجمهور من كلا الجنسين، فالنساء سيتابعنه لأنهن سيجدن أنفسهن في شخصيات العمل. أما الرجال فستثير فضولهم خبايا عالم المرأة وأسراره.

وأضافت أن جو التصوير كان مفعمًا بالحماس والدفء اللذين فرضهما المخرج المبدع المثنى صبح، بالإضافة إلى شفافية الكاتبة أمل حنا التي تترجم الأحاسيس بتشويق وعمق".

وعن توقف تصوير مسلسل "رابعة العدوية" التي تقوم نسرين ببطولته وإنتاجه، قالت "نعم توقفنا بسبب الأحداث في سوريا، خصوصًا أنّه كان يُفترض أن يصوَّر العمل بالكامل في مدن سورية عدة، وبعضها في صحراء تدمر، ويحتاج إلى تنقلات كثيرة، لذا ارتأينا التأجيل ريثما تهدأ الأمور.

ورفضت نسرين التعليق على سؤال عن أن صفاء سلطان كانت قد صرّحت سابقاً أنها ستجسّد هذه الشخصية وأنّ الدور عُرض عليها قبلكِ، بقولها "هذا الموضوع انحكى فيه كتير ولا تعليق".

وعن دورها في فيلم "جنوب السماء" الذي تغيّر اسمه إلى "33 يومقالت نسرين إنها تلعب دور زوجة أحد قادة المقاومة اللبنانية، وهذا أقل ما يمكن تقديمه لقضية شعب الجنوب ومقاومته العظيم، ويصوّر العمل معاناة أهل قرية "عيتا الشعب" مع العدوان الإسرائيلي، ويتناول قصة صمودهم وبسالتهم.

وعن حياتها الشخصية ومتى سنراها أمًّا في الحقيقة، قالت نسرين إن كل شيء بإرادة الخالق عز وجل، خاصة أنني أعشق الأطفال، وأتمنى أن أرزق بابنة أول الأمر، وفي النهاية كل شيء من رب العالمين هدية ثمينة، وسأحب أولادي بكل حالاتهم.

يشارك في بطولة مسلسل "جلسات نسائية" إضافةً إلى نسرين طافش، ميلاد يوسف، أمل بوشوشة، سامر المصري وباسم ياخور ونسرين طافش، يارا صبري، وإخراج المثنى الصبح.

يشار إلى أن الحلقات الجديدة من الأعمال الرمضانية ستعرض على MBC دراما يوميا بدءًا من الساعة الثالثة بتوقيت السعودية، وسيتم إعادتها بعد ذلك على مدار اليوم.