EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2012

الحلقة 30 : "عمر" يسطو على مطعم "الطحان" و "شيري" تُصاب بطلق ناري

المنتقم - الحلقة 30

"نضال" و "سارة" في السيارة

"ندى" ترجع مع "سارة" إلى المنزل و عندما حاولت ندى ان تُقابل "محجوبة" لم تجدها و جلست تنتظرها مع "سارة" حتى عادت و لكن اللقاء لم يكن على ما يرام و ثارت "محجوبة" في وجه ندى و طلبت منها الخروج لأنها لا تطيق النظر في وجهها .

  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2012

الحلقة 30 : "عمر" يسطو على مطعم "الطحان" و "شيري" تُصاب بطلق ناري

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 30

تاريخ الحلقة 19 ديسمبر, 2012

"ندى" ترجع مع "سارة" إلى المنزل و عندما حاولت ندى ان تُقابل "محجوبة" لم تجدها و جلست تنتظرها مع "سارة" حتى عادت و لكن اللقاء لم يكن على ما يرام و ثارت "محجوبة" في وجه ندى و طلبت منها الخروج لأنها لا تطيق النظر في وجهها .

"عاصم" يُقابل الرجل الكبير في الحزب و يطلب منه المساندة و يُملي عليه الرجل عض الكلمات التي سوف يُجيب بها على اسئلة الصحافة و الضيوف و بدوره عاصم طلب من "ندى" ان تُسانده في هذه الليلة الهامة و لكنها ترفض تلبية طلبه .

الشيف "نبيل" يهرب من المراقبة التي وضعها عليه "غالب" و يُخبر نضال بما يحدث معه أولاً بأول ، "صلاح" يُهدد المهندس "جلال" بعد ان وصل إليه انه على علاقة بخطيبته التي انفصل عنها "جيهان" و لكن جلال لم يستجب له و كاد ان يتطور الأمر إلى الضرب و لكن "صلاح" انسحب بسرعة .

"غالب" يتصل بهره بوصول الرجل الكبير و ان الأمر بالفعل جدي و ليس مزاح فحاول هارون الطحان ان يفهم منه اكثر و لكن البودي جارد المحيطين به حجبوا عنه الرؤية ، "ندى" يبدو عليها علامات الحزن في الحفل الذي يتمناه زوجها "عاصم" برغم محاولته التخفيف عنها و لكن دون فائدة .

"عمر" و أتباعه يقتحمون المطعم و يخربون الليلة التي كان يحلم بها "عاصم" و التي كانت سوف تفتح له أبواب السياسة على مصراعيها و اظهر عمر و من معه ما حدث على انه عملية سطو مسلح و الجميع كلهم في ذهول مما حدث بعد اصابة "شيري" بطلق ناري نتيجة مقاومة "غالب" لأحد رجال عمر .

الشرطة تملأ المكان و تحاول التحرى للوصول إلى حقيقة الموضوع و تستجوب "هارون الطحان" و لكن الموضوع كان مفاجىء للجميع و اولهم رجل الحزب الذي خرج من المطعم في قمة غضبه مما يُهدد بفقدان مكان "عاصم" في الحزب .

تُرى ماذا سوف يكون  رد فعل "هارون الطحان" على عملية السطو على مطعمه اليوم ؟ هل فقد "عاصم" مكانه في الحزب بعد الحادث ؟

هذا ما سوف نُتابعه في الحلقات القادمة .