EN
  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2014

هل يجب محاكمة رشدي بعدما تسبب في إنتحار زوجته؟

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

يتسم الإستاذ رشدي بمعاملته الجافة والسيئة لأفراد عائلته، فهو شخص متسلط يستمتع بتعذيب أبناءه ودائم تصيد الأخطاء لهم.

  • تاريخ النشر: 07 يوليو, 2014

هل يجب محاكمة رشدي بعدما تسبب في إنتحار زوجته؟

يتسم الإستاذ رشدي بمعاملته الجافة والسيئة لأفراد عائلته، فهو شخص متسلط يستمتع بتعذيب أبناءه ودائم تصيد الأخطاء لهم حتى ينزل بهم العقاب.

تصاعدت حدة المشاكل مؤخراً بين الأستاذ رشدي ونجله خالد مؤخراً قام على اثرها رشدي بطرد خالد خارج المنزل بعدما جرده من ملابسه وفضحه أمام الجميع.

الأم عائشة لم تتحمل غياب نجلها عنها وهي لم تعلم عنه شيء لمدة أيام وفاض بها الكيل من تصرفات زوجها المتسلط فقررت التمرد عليه.

وقفت عائشة لأول مرة في وجه زوجها رشدي ورفضت أن يهينها أو يقوم بضربها؛ وعندها تدخلت الابنة "ميمي" لتحاول تهدئة الأمور انهال رشدي على الجميع بالضرب؛ فما كان من عائشة إلا أن فقدت أعصابها وسكبت على نفسها "جاز" وأشعلت النيران في جسدها لتتخلص من عذاب زوجها وتسلطه.

برأيك هل يجب أن يتدخل القانون ليعاقب مثل هذا الزوج والأب المتسلط قبل أن تحدث كوارث اجتماعية مثل الذي رأيناها مع عائشة وأبنائها؟ أم أن هذه الأمور الإجتماعية والأسرية يصعب على تدخل القانون فيها خاصة في مجتمعاتنا العربية؟

استفتاء