EN
  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2010

الحلقة 1: أطفال يتعاطون منشطات جنسية دون علمهم

في أولى حلقات "House" يستطيع الدكتور هاوس من حل لغز احتار فيه أطباء المستشفى جميعا، بعدما أصيبت طفلة بأزمة حادة كادت أن تفقد حياتها على إثرها، ولم يعرف الأطباء تفسيرا لحالتها.

  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2010

الحلقة 1: أطفال يتعاطون منشطات جنسية دون علمهم

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 03 أكتوبر, 2010

في أولى حلقات "House" يستطيع الدكتور هاوس من حل لغز احتار فيه أطباء المستشفى جميعا، بعدما أصيبت طفلة بأزمة حادة كادت أن تفقد حياتها على إثرها، ولم يعرف الأطباء تفسيرا لحالتها.

مبدأ عمل هاوس "هيو لوري" العمل بذكاء وليس بجهد، ولعل هذا ما جعله يتخطى الأسباب العضوية التي تعاني منها لوسي "الفتاة المصابة" ويبحث عن أسباب مرضها في البيئة المحيطة، ليصل إلى علاج مناسب لتلك الحالة الغريبة.

الأطباء الحائرين في تفسير الحالة، أجروا كل الفحوصات اللازمة، وافترضوا جميع الاحتمالات، ولكن دون جدوى.

أما البنت الصغيرة فكانت هرموناتها الأنثوية تبلغ 100 ضعف مثيلاتها من الأطفال الذين لا يتعدى عمرهم 6 أعوام، والغريب أن أخاها جاسبر ترتفع عنده هرمونات الذكورة أيضا، بينما عمره 8 أعوام فقط.

تفسير هذا اللغز طبقا لدكتور هاوس إما جينيا أو بيئيا، ولكن الفحص الجيني كانت نتائجه سلبية، لذلك لجأ إلى دراسة محيط الأطفال، ووجد في نهاية الأمر، أن والدهما كان يواعد مدرسة ابناه في الحضانة، وكان يتعاطى مقويات جنسية كي يجاريها، وانتقلت الهرمونات إلى ولديه بالتبعية.

ونصح هاوس الأب بأن يتوقف عن تعاطي تلك المنشطات الجنسية تماما حتى لا يؤذي ابنيه ثانية.