EN
  • تاريخ النشر: 09 يوليو, 2012

فتاة الإعلانات التي تحلم بـ" عصر السندريللا" ريهام أيمن

الممثلة المصرية ريهام أيمن

الممثلة المصرية ريهام أيمن

ريهام أيمن ممثلة مصرية عرفتها الكاميرا وهي لا تزال طفلة من خلال الإعلانات؛ حيث لفتت الانتباه منذ صغرها لجمالها، ولكنها كانت ترى أن لديها أهم من ذلك وهو صوتها

  • تاريخ النشر: 09 يوليو, 2012

فتاة الإعلانات التي تحلم بـ" عصر السندريللا" ريهام أيمن

الدولة مصر

ريهام أيمن ممثلة مصرية عرفتها الكاميرا وهي لا تزال طفلة من خلال الإعلانات؛ حيث لفتت الانتباه منذ صغرها لجمالها، ولكنها كانت ترى أن لديها أهم من ذلك وهو صوتها، فأصبح الغناء منذ ذلك الوقت حلمها، ولكنها أخيرا لمعت أمام الكاميرا ليس كمطربة وإنما كممثلة.

بداية ريهام كانت من خلال فريق "فيروس" الذي يضم ثلاث فتيات كانت من بينهن ريهام وقدمت من خلاله عدة أغنيات وكليبات ناجحة، أما بدايتها في مجال التمثيل فجاءت عبر الفنان الشاب كريم محمود الذي رشحها لمسلسل "محمود المصري" من بطولة والده الفنان محمود عبد العزيز.

شاركت ريهام أيمن في العديد من الأعمال التلفزيونية منها مسلسل "حبيب الروح" وقامت بدور "ميادة" الابنة الصغرى للفنانة سهير رمزي في هذا المسلسل الذي حقق لها شهرة كبيرة لم تكن تتوقعها، ويعتبره الكثير من النقاد شهادة ميلاد فنية لريهام؛ حيث استطاعت ريهام أن تعبر بصدق عن مشكلة بنات كثيرات يقعن في حب نموذج مستهتر يعرضهن لأخطار كبيرة، الأمر نفسه كان مع دور إيمان في مسلسل "أحلام في البوابة" كما شاركت بمسلسل "أغلى من حياتي" بطولة محمد فؤاد، وحنان مطاوع، ودنيا عبد العزيز، ومحمد لطفي، وتامر عبد المنعم.

شهر رمضان 2012 يمثل للفنانة الشابة ريهام أيمن حالة من التوهج الفني المكثف والمتنوع من خلال تواجدها في ثلاثة أعمال رمضانية، أولها مسلسل "حكايات بنات" الذي يقدم على قناة (إم بي سي) وهو من إخراج حسين شوكت، ويشاركها البطولة صبا مبارك، وحورية فرغلي، ودينا الشربيني، وكريم فهمي، وحسن حرب، وعمرو صالح، وتدور أحداثه حول أربعة بنات صديقات، لكل واحدة منهن مشكلة خاصة.

وتشارك ريهام في مسلسل "ذات" من إخراج كاملة أبو ذكري عن رواية صنع الله إبراهيم بطولة نيللي كريم، وباسم سمرة، وسيناريو وحوار مريم نعوم، وإخراج كاملة أبو ذكري، وتجسد فيه دور (دعاء) إحدى أبناء ذات وهي فتاة ترتدي النقاب تتزوج وتنجب وتتعرض لمشكلات كبيرة مع زوجها.

أما المسلسل الثالث فهو "خرم إبرة" بطولة عمرو سعد، وسوسن بدر، وتأليف حسام دهشان، وإخراج إبراهيم فخر، وتقدم فيه دور فتاة سكندرية من أسرة تنتمي للطبقة المتوسطة تتعرض أسرتها لمشكلة ما، وعلى جانب آخر ترتبط عاطفيا بـ"عمرو سعد".

وبعد ما حققته من نجاح في الدراما التلفزيونية وجدت ريهام نفسها تحلم بخوض تجربة السينما، وكانت انطلاقتها عبر فيلم "جنينة الأسماك" مع عمرو واكد، وهند صبري، إخراج يسري نصر الله، لكنه لم يحقق نجاحا جماهيريا كأفلام كثيرة عرفتها السينما، لكنها مثلت علامة من علامات السينما مثل فيلم "باب الحديد" وفيلم "صلاح الدين الأيوبي" وفيلم "بين السماء والأرض" وقدمت نماذج واقعية من الحياة.

وكانت ريهام على موعد مع النجومية في فيلم "دكان شحاتة" حيث قامت بدور زوجة عمرو عبد الجليل ضمن أحداث الفيلم الذي أخرجه خالد يوسف، كما شاركت ريهام في فيلم "صرخة نملة" بطولة عمرو عبد الجليل، ورانيا يوسف، والذي تعتبره ريهام محطة مهمة في حياتها، لأنها قدمت دورا جديدا لم تقدمه من قبل.

ورغم أنها ضد أفلام الإغراء؛ إلا أن ريهام تعتبر المشاهد الجريئة سر نجاح أفلام خالد يوسف، مبررة ذلك بأن الفنانة موظفة بشكل محترف، وأن من حق المخرج أن يقدم رؤيته كما يريد، وأن الممثلة لا بد أن تكون على استعداد لأداء كل الأدوار بما فيها المشاهد الجريئة.

ريهام تحلم بتقديم الأدوار التي تتعرض لقضايا واقعية يعاني منها المجتمع، وفي الوقت نفسه تقدم في إطار خفيف وليس قاتما، كما تتمنى أن تقدم الأدوار الاستعراضية التي تعيدها إلى الغناء، حلمها الأول، وأن تعيد الناس مرة أخرى لعصر السندريللا سعاد حسني من خلال الأداء الشامل.

ريهام مثل أي فتاة مرت بتجارب عاطفية وانتهت لعدم نضجها إلى أن تمت خطبتها على الفنان الشاب عمر نجل الفنان حسن يوسف، والفنانة شمس البارودي، بعد قصة حب طويلة استمرت بينهما، فضل خلالها الطرفان التكتم على تفاصيلها، والإعلان عنها عقب الاطمئنان على نجاح فيلم عمر الجديد "بنتين من مصر" للمخرج محمد أمين.