EN
  • تاريخ النشر: 21 مايو, 2011

الفريقان يتوجان السباق برقصة جماعية هيك منغني: لارا تطلق "زغرودة" تعويضا عن غنائها بالعربية.. وإيوان يفشل في إنقاذ فريقه

أطلقت الفنانة لارا إسكندر "زغرودة" مدوية في مسرح برنامج "هيك منغني" بعدما تألقت في مجموعة من الأغاني الأجنبية، حيث طلبت منها مايا دياب إثبات قدرتها على الغناء بالعربية، وكانت "الزغرودة" هي المخرج من مأزقها في البرنامج.

أطلقت الفنانة لارا إسكندر "زغرودة" مدوية في مسرح برنامج "هيك منغني" بعدما تألقت في مجموعة من الأغاني الأجنبية، حيث طلبت منها مايا دياب إثبات قدرتها على الغناء بالعربية، وكانت "الزغرودة" هي المخرج من مأزقها في البرنامج.

وتألق سعد رمضان في الأغنيات العربية التراثية والحديثة، بينما تألقت لارا في الأغنيات الأجنبية، لكي يرجحا كفة فريقهما في المنافسة، بينما فشل إيوان والمطربة نور في إنقاذ فريقهما لتنتهي حلقة الجمعة 20 مايو/ أيار بنتيجة 13 نقطة لصالح فريق لارا وسعد في مقابل 8 نقاط فقط لصالح فريق إيوان.

البداية كانت ساخنة مع أول مسابقات البرنامج، والتي حسمها فريق لارا بنتيجة 3/1، وكان على كل فريق معرفة كلمات أغنية، تقوم الفرقة بأداء لحنها فقط، ومنذ البداية لفتت لارا الانتباه إليها بتميزها في الغناء بالإنجليزية.

لم يلبث فريق إيوان بأن تعادل في المسابقة التالية، بعد أن نجح إيوان ونور في معرفة الأغنية محل المسابقة التي عرض فيها مربعات مرقمة، وكان على إيوان أن يختار رقما عشوائيا ومن ثم غناء مقطع موسيقي به الكلمة المصاحبة للرقم. وتكرر أمر التعادل في مسابقات مشابهة أكثر من مرة.

غير أن فريق لارا حسم المنافسة عندما جاء وقت مسابقة شرح قصة أغنية، حيث فاز فريقها بنقطتين.

تألقت لارا في غناء مجموعة من أروع الأغنيات الأجنبية، الأمر الذي لفت الانتباه إليها، خاصة أنها لم تشارك في غناء أي من الأغنيات العربية موضوع مسابقات الحلقة 4 من البرنامج.

لم يقتصر الغناء باللغات الأجنبية عليها فقط، ولكن أيضا "نور" كان لها نصيب، بينما كان إيوان وسعد بعيدين قليلا عن الأجواء الأجنبية ليشعلا المسرح ببعض من الأغنيات العربية القديمة والجديدة.

ومن الأغنيات التي أداها الفريقان: "I’m barbie girle، Besam mucho، i will survive، I can’t live with out you، Voulez- vous ، go go ale ale، elle tu l`aimes ، ain’t it funny، Hips Don't Lie".

ومن الأغنيات العربية: "مرتي حلوة مثل البدر، كل اللي لاموني، رايحين مشوار، أنا زلمي على قد الحال، ما تفوتنيش أنا وحدي".

وإذا كان فريق لارا وسعد حسموا النتيجة بـ13 نقطة في مقابل 8 نقاط فقط لفريق إيوان ونور، فإن ذلك لم يقلل من جو الحماسة والمرح خلال الحلقة والتي انتهت برقصة جماعية شارك فيها الفريقان ومايا دياب.