EN
  • تاريخ النشر: 23 مارس, 2011

الحلقة 5: إنقاذ السفير الأمريكي وابنته قبل اغتيالهما

بعد العثور على جثة بنت عمرها 18 سنة في إحدى المناطق، اكتشف المحققون في شرطة هاواي أن تلك الجثة ترجع لـ"أماندا" -ابنة السفير الأمريكي في الفلبين "مايكل ريفس"- التي اختفت مع أختها في ظروف غامضة، بعد قضائهما سهرة في إحدى الحانات.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 5

تاريخ الحلقة 22 مارس, 2011

بعد العثور على جثة بنت عمرها 18 سنة في إحدى المناطق، اكتشف المحققون في شرطة هاواي أن تلك الجثة ترجع لـ"أماندا" -ابنة السفير الأمريكي في الفلبين "مايكل ريفس"- التي اختفت مع أختها في ظروف غامضة، بعد قضائهما سهرة في إحدى الحانات.

الطب الشرعي توصل إلى أن وفاة "أماندا" لم تكن طبيعية؛ حيث تم اكتشاف آثار قيد في رجليها ويديها، وآثار أخرى لمقاومة شديدة من "أماندا" قبل مقتلها.

شرطة هاواي حاولت أن تبحث عن "روبن" أخت "أماندا" على أمل أن يكون سر اختفائها خيطًا؛ للوصول إلى الجاني الحقيقي في مقتل "أماندا".

المحققون ذهبوا إلى منزل السفير الأمريكي للحصول منه على معلومات، ولكن السفير أنكر أن عصابة اتصلت به تطلب فدية نظير إنقاذ ابنته "روبنوهو ما لاحظه المحققون الذين تتبعوا السفير حتى وصلوا إلى المكان الذي اتفق فيه الأخير على مقابلة العصابة الإرهابية.

اكتشفت شرطة هاواي أن السفير وقع في كمين من جانب منظمة إرهابية لها أهداف سياسية معينة، وقامت الشرطة بإنقاذ السفير وابنته بعد أن قامت بعملية إنزال في مقر العصابة وتم القبض على أفرادها.